البلدية كما يراها مواطنو مدينة جبلة

الوحدة 31-5-2024

لما كانت إدارات مجالس البلديات ضمن المحافظات هي الجهات التي يُنسب لها متابعة أمور وقضايا المواطن الخدمية، وحل المشاكل العالقة وتطوير الواقع الخدمي ضمن الحيز الموكلة به، حتماً سيتم فرز اعتمادات معينة لتلك الجهات لتنفيذ المشاريع الفعالة بما يخدم مناطقها أو قراها التي تديرها، كما يترتب على تلك الجهات الأخذ على عاتقها متابعة هموم المواطن ومعالجة قضاياه الخدمية ووضع الخطط وتنفيذها، والتي من شأنها النهوض بواقع القرية أو المنطقة التي يتم إدارتها والإشراف عليها.

قامت جريدة الوحدة بإجراء بعض اللقاءات مع عدد من المواطنين لتوضيح الصورة الحقيقية للواقع الخدمي في مدينة جبلة وإيصال أصوات البعض حول معاناتهم مع الواقع الخدمي السيئ، وتحدث البعض بأن تحصيلها ضعيف بسبب التوزيع غير العادل للخدمات بالأحياء وخاصة الشعبية منها، حيث غابت كافة الوسائل الإلزامية لتحقيق الهدف ووضع الموارد المالية بقمة وأولويات أعمالها، فالبلدية مقصرة في تأهيل الأرصفة والحدائق والشوارع مما يجعل بعضها يشكل خطراً على مرتادي الطريق.

السيدة ملك صلوح من قرية بسيسين أبدت رأيها بأنها قامت بتقديم أكثر من طلب للبلدية بهدف تزفيت الطريق الواصل للحي الذي تقطن به وذلك نتيجة المعاناة في فصل الشتاء، مشيرة إلى كثرة الحفر وهذا يعيق حركة الأطفال ويعرضهم للسقوط أثناء السير عليها لكن دون رد أو متابعة من قبل البلدية لشكواهم، كما شرح أحد سائقي السرافيس معاناته المريرة أثناء القيادة في الشوارع الضيقة لكثرة الحفر والمطبات الترابية الأمر الذي انعكس سلباً على مركباتهم مسبباً كثرة الأعطال وبالتالي الخسارة المادية نتيجة الإصلاح المستمر وبأسعار خيالية.

وبناء على ما سبق وللوقوف على الواقع الخدمي في مدينة جبلة بشكل عام ومعرفة المهام المترتبة على مجلس بلديتها وآلية العمل والمتابعة الخدمية من حيث الأعمال والمشاريع المنجزة تواصلت الوحدة مع رئيس مجلس بلدية جبلة م. أحمد قناديل الذي أوضح بأن البلدية تحرص على تقديم خدمات عدة منها ترحيل القمامة ونظافة الشوارع وتعزيل المصارف المطرية ومتابعة مشاكل الصرف الصحي، وعن أهم المشاريع التي تم العمل على تنفيذها وفقاً لحاجة المواطنين أفاد أنه بالنسبة للمشاريع هناك عقد بقيمة ٥٠٠ مليون ل.س لصيانة الشوارع الرئيسية وتزفيتها، كما يوجد عقد توريد أجهزة كهربائية (ليدات) بقيمة ٧٥ مليون ل.س وعقد أجهزة طاقة شمسية بقيمة مليار ل.س، أما بالنسبة لرسوم وعوائد البلدية فهي عن طريق رسوم من رخص البناء، ورسوم خدمات وإيجار، ورسوم الرخص المهنية، ورسوم الإشغالات. وحول سؤالنا عن كيفية إطلاع المواطنين على المشاريع والخدمات وكيفية إعلامهم بها أجاب قائلاً : يتم ذلك من خلال وسائل التواصل الاجتماعي عبر صفحة مجلس مدينة جبلة.

بتول سلامة

تصفح المزيد..
آخر الأخبار
سورية تؤكد أن عودة العلاقة مع تركيا تقوم على عودة الوضع الذي كان سائداً قبل عام 2011 وهو الأساس لأمن... وزارة الاتصالات: التقدم باعتراض على استبعاد البطاقات الإلكترونية من الدعم الحكومي مستمر على منصة الا... اللجنة القضائية العليا للانتخابات: صباح غد الأحد يبدأ الصمت الانتخابي للمرشحين لانتخابات مجلس الشعب التربية: امتحانات الثانوية العامة للدورة الثانية تبدأ في الساعة الـ 9 صباحاً بدلاً من الساعة الـ 8 ص... القاضي مراد: انتهاء الاستعدادات والإجراءات اللازمة لانتخابات مجلس الشعب للدور التشريعي الرابع المقرر... استخدام ماء الصنبور فقط عند التعرض للحروق والابتعاد عن كل الأفكار الخاطئة... محاضرة في مستشفى الشهيد... المنظمات الشعبية والعمالية في طرطوس تدعو للمشاركة الفعالة في انتخابات مجلس الشعب وسائط النقل العاملة على خط بخضرمو في ريف جبلة غير كافية إصلاح عطل صرف صحي في محطة البحوث الزراعية بسيانو قرية كرسانا ... عطش ومطلب الماء ليس الوحيد