ثقافة وأدب

أدب الأطفال اليوم

 قرأت تحت عنوان (أدب الأطفال في ظلّ الأزمة) أن هذا الأدب لا يزال يعاني التهميش.
بداية يجب أن ندرك أن الطفولة، تبقى مستمرة إلى سنّ الرابعة عشرة، ومن يرد أن يكتب من أجل الأطفال، عليه أن يضع هذه الحقيقة نصب عينيه.
ثم نأتي إلى الربط بين أدب الأطفال والأزمة، ونقول: لندع أدب الطفولة الذي فيه جانب تربوي من الأزمة، لماذا؟

(التراث أمانة في أعناقنـا ) مهرجـــان عـرامو الــتراثي

 -عرامو معلولا الساحل، والقرية ذات العيون السبع والسبع غابات وتتجلى فيها مظاهر العراقة والأصالة والتراث الثّر، وآثار الإنسان والطبيعة.
 إنها أرض تزار، وكلّ مكان فيها وما حولها، ثمّة ما يستوقف العين والقلب وتعدّ قرية عرامو وما حولها من أغنى المناطق بالآثار الكلاسيكية ولا سيّما الرومانية والبيزنطية منها، كما أن لها مركزاً متقدماً في السياحة الشعبية وحركة اصطياف موسمية، إضافة إلى حركة التنقل اليومية منها وإليها.

أخطاء لغوية شائعة

يقولون : تَخَرّج من معهد كذا. والصواب : تَخَرّج في معهد كذا، لأن تَخَرّج معناه : تعلم وتدرب. وهو خِرّيج وخَرِيج ومُتَخَرّج . أما الذي يتعلم في معهد، ويفوز بشهادته، فنقول : إنه تَخَرّج في معهد كذا، فاز بشهادته.
ويقولون : خَرْطوم الفيل ومدينة الخَرْطوم، والصواب : خُرْطوم الفيل ومدينة الخُرْطوم . ومن معاني الخُرْطوم :
1- الأنف .
2- مقدّم الأنف .
3- وَسَمَهُ على الخُرْطوم : أذلّه. وفي الآية 16من سورة القلم : ( سَنَسِمُهُ على الخُرْطوم ) .
4- الخُرْطوم : الخمر السريعة الإسْكار.
أما جمع الخُرْطوم فهو : خَراطيم. والخُرْطُم هو : الخُرْطوم .

بين الحب والحرب ... قصـــائد شــــعرية في ثقـــافي بانيـــاس

يبقى لكلماتهم وإحساسهم ورسم قلمهم معنى مختلف يجعلنا نبحر معهم في أفكارهم، ضمن نشاطات المركز الثقافي العربي في مدينة بانياس أقيمت ظهرية شعرية أحياها مجموعة من الشعراء.
وفي لقائنا معهم قالت الشاعرة بثينة ضوا: سألقي مجموعة من القصائد منها (القربان) التي كتبتها للشهيد عزام عيد، و أخرى عن مجلس الجامعة العربية بعنوان (مجلس الإملاق) أتحدث فيها عن موقفهم المعيب، كذلك قصيدة مهداة للأم (مدّي يديكي) و قصائد غزلية منها: ساعة الفجر، من قصيدة (القربان) نقتطف:
بالنار أحرقوك و الملائكة بالرحمة تغمدوك ونصبوك الإمام

فن الأنتيكا... عودة إلى عمق الأصــالة والتراث

لا شيء يختزل ذاكرة الشعوب ويسجّل ماضيها وأسلوب ونمط حياتها مثل التراث والفولكلور والآثار وإرث الأجداد الذين سبقونا.. ويمتلك الساحل السوري العديد والكثير من مقومات الجمال الرائعة التي تجسّد حياة الساحل منذ القديم بدءاً من الأزياء الساحلية إلى الحلي وأدوات الزينة التي تختص بديكور المنازل إلى الحرف اليدوية التي تنمّ عن ذوق وفنّ راقٍ.

الأدب في زمن الحــرب مهمــــة صـــعبة تعكـــس الألـــم

يعكس الأدب، عبر كتابات الأدباء، على اختلاف أجناسه واقع المجتمعات والشعوب بحلوها ومرّها، بحربها وسلمها.
ليشكل مرحلة وعي ثقافي، حياتي، معرفي، يسهم في تطوير المجتمع ونهضته والتعلم من الأخطاء. فنرى في الأدب أحياناً توثيقاً، تأريخاً ويمكن أن يكون في بعض الأحيان، أي الأدب، ذاكرة الشعوب وقد يكون من الهام جداً والضروري أن يسجل الأدب لمراحل حاسمة ومفصلية لينقل للخلف فترة زمنية تؤسس لمعرفة أو رؤى وثقافة على مر الأجيال.

غسل اليدين أصل الدين

يحكى أن شيخاً حكيماً ذو مكانة وجاه في قومه، كان لا يرد طالباً إن وجده يستحق الطلب..
ويحكى أن طلاباً اصطفوا في داره ذات مساء، فقال أولهم: سيدي، هل لي أن أستدين عشر قطع ذهبية من شيخنا الطيب؟
رد العجوز متسائلاً: قبل أن يكون ذلك هل لي بمعرفة عدد المرات التي تغسل فيها يديك يومياً؟
ضحك الرجل ثم أجاب: حين أستيقظ..
هزّ الشيخ رأسه نافياً باشمئزاز وردّه خائباً، فتقدم الثاني: أتدينني خمس قطع ذهبية أعيدها لك بعد شهرين؟
عاد صاحبنا ليسأل: ماذا عن غسيل اليدين؟
أجابه بكل برود: حينما أجد لذلك داعياً، ربما مرة وربما مرتين.

هكذا أنا أكثر قوّة

عندما لا يكون لديّ ما أفقده سأكون أقوى أكثر بكثير ممّا يعتقده الآخرون, ولأنّي لا أملك شيئاً يتطلّع إليه الآخرون لا لشيء إلاّ لأنّهم غير مقتنعين بما أملك،فأنا الأقوى.
بمثل هذه الكلمات على كلٍّ منّا أنْ يُخاطبَ نفسَه, وأنْ يعرفَ قدرَ نفسِه, بما امتلكَتْ وملكَتْ, لأنّ المرءَ لن يكونَ قويّاً إلاّ إذا استمدّ قوّته من أعماقه, فكثيرون هم الذين يعتقدون أنّ القوّة تأتي من الخارج والمحيط, وهم بهذا إنّما يعترفون بضعفهم وبأنّهم لا يملكون شيئاً يجعلهم أقوياء, وإنْ لم يكونوا أقوياء فهم غير موجودين, لأنّهم أنكروا ذواتهم.

من عتبـــات المعرفـــة إلى خــــارج حدودهـــا

من مائدة غنية بالحقائق والنظريات والقوانين والمفاهيم الموثوقة والجديدة نتغذى ثم نذهب في قيلولة فكرية للتأمل والتحليل وبعدها نمارس أنشطتنا فننهل من ينابيع الخبرات والمهارات ونرتوي فنغدو أقوى وأقدر على حل المشكلات وطرح الحلول وإيجاد البدائل  ونتمكن من توظيف ما تعلمناه وما اكتسبناه التوظيف المناسب في مهاراتنا الحياتية وفي استثماره الاستثمار الأمثل لمعالجة ما قد يعترضنا من عوائق ومواقف إشكالية.

الصفحات

اشترك ب RSS - ثقافة وأدب