اقتصاد

خطة لإنتاج مليـــون غرســة حراجيـة في اللاذقية

تعد المحافظة على الغابات والمناطق الحراجية من الأولويات التي تسعى مديرية زراعة اللاذقية لتوفير متطلباتها وذلك من خلال العناية بالغابات القائمة وزرع المواقع الحراجية الجديدة وترميم المساحات التي تعرضت للحريق والتخريب ولا سّيما نتيجة للظروف الراهنة .

إنجـــازات الميدان تنعكس على أســـعار الذهب محليـــاً

شهدت أسواق المعدن الأصفر /الذهب/ انخفاضاً ملحوظاً في الآونة الأخيرة تجلى بانخفاض الأسعار بحوالي 1000 ليرة سورية عن الأسعار التي كانت سائدة قبل حوالي شهر وفيما وصلت أسعار الذهب يوم أمس إلى 15300 ليرة سورية للغرام من عيار 21 و 13114 لعيار الـ 18 و 10400 ليرة للغ من عيار 14و 7843 ليرة لعيار الـ 12فقد أرجع محمود صقر عضو الجمعية الحرفية لصناعة الذهب والمجوهرات بجبلة هذا الانخفاض إلى عوامل عالمية تتعلق بانخفاض سعر الأونصة من 1310 دولارات منذ حوالي الشهر إلى 1225 دولاراً حالياً ناهيك عن العوامل المحلية الأهم والمتمثلة بتحسن الوضع الميداني والإنجازات المتلاحقة لجيشنا العربي السوري في مواجهة الإرها

توقعات باستلام 2400 طن قمحاً

بلغت قيمة الأقماح المسّلمة إلى فرع المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب 2030 طناً، وذكر المهندس بسام الشيخ مدير مكتب التسويق في اتحاد فلاحي اللاذقية بأن هذه الكميات التي تم استلامها من خلال المركزين اللذين تم تحديدهما لاستلام أقماح المحافظة في صوامع قبو العوامية ومستودعات المرفأ تزيد بمقدار 315 طناً عن الكميات التي تم تسويقها لصالح المؤسسة خلال العام الماضي والتي لم تزد عن 1715 طناً، متوقعاً أن يشهد هذا الرقم زيادة خلال الأيام القادمة وخصوصاً مع استمرار عمليات التسويق والتي تتم بيسر وسهولة ودون أية عوائق تذكر حيث إن التعليمات الصادرة عن المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب تتضمن استلام كافة

عين على الاقتصاد..ترياقنا الوطني

استطاعت صناعتنا الدوائية الوطنية تحقيق قفزات نوعية وكميّة، تمكنت خلالها من تعدّي حدود الأمن الدوائي الوطني إلى التصدير، وما لهذا الأمر من أهمية كبرى لمسنا آثارها الإيجابية في ظل الحرب الكونية التي تشنها قوى الإرهاب على وطننا وظروف الحصار الجائر المفروض عليه بحيث بقيت أغلب الأصناف الدوائية أو بدائلها متوفرة وبأسعار مدروسة حتى في أصعب الظروف.

العمل بها اعتباراً من الأول من آب تســـــــهيلات جديدة في التسليف الشــــعبي لـــقروض الـــدخل المحـــدود

أصدر مصرف التسليف الشعبي قراراً أدخل بموجبه تسهيلات جديدة في المجال المتعلق بمنح القروض لذوي الدخل المحدود، ولاسيما من النواحي المتعلقة باحتساب القرض ورفع عدد الكفلاء وإلغاء التعهد الخطي من قبل الكفلاء، والذي كان من المطلوب تقديمه ضمن الأوراق الثبوتية في التعليمات التي كان يعمل بها سابقاً لمنح قروض الدخل المحدود ونص القرار على تعديل الفقرات /ج-د/ من التعليمات رقم 7 /ل/2016 بحيث تصبح متضمنة في مجال الفقرة/ج/ كفالة عمال دائمين عدد/2/ على الأقل من العاملين في الدولة تغطي نسبة 40% من مجموع أجورهم المقطوعة الشهرية مضافاً إليها نسبة 100% من التعويضات الثابتة ناقصاً قيمة الاقتطاعات الجارية على ال

النخالة بديلة عن التعويض المادي للمتضررين من موجات البرد في اللاذقية

ألحقت الظروف الجويّة والمتمثلة بموجات البرد والمطر التي حدثت في شهر أيار الماضي أضراراً كبيرة بمحاصيل الفلاحين في مختلف مناطق المحافظة.

العمل برؤية تشغيلية طموحة ...مدير عام بردى: نحرص على الجودة ودخول السوق بمنافسة عالية ونعاني نقص اليد العاملة

الشركة العامة للصناعات المعدنية «بردى» تعود للعمل، وتخطط لطرح منتجات جديدة، من خلال رؤية تشغيلية واضحة للعمالة ومواقع الإنتاج، والانطلاقة ستكون من أحد مواقع الشركة التابعة لها للقيام بعملية تجميع منتجات مسوقة كالغسالات والأفران والمكانس، حيث تعد شركة بردى من الشركات الرائدة في القطر، ولها تاريخ قديم إذ يكاد لا يخلو منزل من براد بردى، واليوم وبجهود العمال والفنيين والمهندسين تنتفض على الإرهاب، وتعود للعمل من جديد بعد توقف قسري دام سنوات عدة .

عين على الاقتصاد....الشيفرة المفقودة

لا يزال البحث جارياً عن حل الشيفرة الخاصة بحل مشكلة التسويق الزراعي، على الرغم من مضي السنوات الطوال على هذا البحث، الذي أرهق غياب نتائجه فلاحنا بعد الخسائر الكبيرة التي يتكبدها عاماً بعد عام، نتيجة غياب حل هذه المشكلة التي باتت مستعصية العلاج، وذلك على الرغم من وضوح تشخيص هذا المرض، ومعرفة أعراضه وأسبابه وتكرار شكوى مرضاه، الذين لم تسعفهم شكواهم في إيجاد الترياق الشافي لمرضهم، لاسيما أن تدخل المسعفين لم يتجاوز حتى الآن حد إعطاء المسكنات، التي لم تفلح في المعالجة حتى الآن، بدليل استمرار المشكلة حتى الآن وانتقال عدواها من محصول إلى آخر عاماً بعد عام.

الزراعـــي يصــدر تعليمـات تمويل شــراء الــجرارات عن طريــق القطاعين العام والخاص

أصدر المصرف الزراعي التعاوني تعليمات تمويل شراء الجرارات الزراعية عن طريق شركات القطاعين العام والخاص أو أحد وكلاء القطاع الخاص.

عين على الاقتصاد...تاجر (المي) لا يخسر

(... يقول الخبر الذي بثّته الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا): أنتجت الشركة العامة لتعبئة المياه في طرطوس خلال النصف الأول من العام الجاري 63 مليون ليتر من المياه المعدنية بمختلف العبوات، من أصل الكمية المخططة والبالغة 95 مليون ليتر بنسبة تنفيذ تقدر بنحو 66 بالمئة، وبلغت قيمة الإنتاج 4 مليارات و127 مليون ليرة سورية...)
يفترض أن هذه الكمية زائدة عن حاجة الاستهلاك اليومي في المحافظة، أو هكذا يجب أن تكون، وهذا معناه أيضاً أنه لا شكوى من قلّة المياه في محافظة طرطوس نهائياً فهل هذا الأمر واقع؟
سنترك الإجابة لأبناء محافظة طرطوس وننسى أن شكواهم تصلنا بشكل يومي تقريباً!

الصفحات

اشترك ب RSS - اقتصاد