Previous Next

السّوريّة د. جويل كارلو مقدسي أول باحثة مغتربة تنال العلامة التامة في جامعة طهران للعلوم الطبية

الوحدة 9-2-2021 

 

بحث مرجعي تحليلي يعد الأول من نوعه عن حقن مادة الفيلر ضمن الحليمة اللثوية بحال وجود مثلثات سوداء بناحية الأسنان الأمامية. حيث تمّ من خلاله  تقييم كافه الأبحاث السريرية المطبقة لهذه التقنية كتقنية غير جراحية واعدة لتلبي احتياجات المرضى التجميلية .هذا ما تصدت له الدكتورة جويل كارلو مقدسي ،مواليد ،1993طبيبة أسنان خريجة جامعة تشرين ،اختصاصية جراحة لثة وزرع أسنان من جامعة طهران للعلوم الطبية  . في بحث حمل العنوان التالي:

"Applying Hyaluronic Acid for Treatment of Interdental Papilla Deficiency: A Systematic Review and Meta-Analysis"  تطبيق حمض الهيالورونيك  أسيد لمعالجة عيوب الحلمية بين السنية : مراجعة منهجية و دراسة تحليلية حدثتنا عن بحثها قائلة : بعد قبولي ضمن منحة الماسية مِن خلال تقييم لمدة أربعة أشهر تتجدد من خلال تقييم سنوي تبعاً لأداء الطالب، في جامعة طهران للعلوم الطبية والتي  تحتل الجامعة الترتيب الثاني على إيران وال 109 آسيوياً و390 عالمياً. ونظراً لظروف الكورونا وبقائي بسوريا تم تأخير مناقشة بحث التخرج لمدة عام و تمت المناقشة أونلاين عبر موقع الجامعة المعتمد ضمن كافة الإجراءات القانونية المتبعة .

تألف البحث من المقدمة و الهدف من البحث بالإضافة إلى ديزان الدراسة واستراتيجية البحث الدراسة التحليلية و النتائج ثم المناقشة و التوصيات وتمت مناقشة كافة النتائج ضمن كافه القواعد الإرشادية للدراسات المرجعية التحليلية بالإضافة إلى استراتيجية البحث ضمن بيانات الكترونية معتمدة عالمياً وتمت الدراسة التحليلية الإحصائية على كافة نتائج الأبحاث السريرية .

أما ملخص نتائج الأبحاث فجاءت كمايلي :أن حقن الفيلر ضمن الحليمة اللثوية له تأثير إيجابي بتقليل مساحة المثلث الأسود سواء بشكل جزئي أو كامل تبعاً لحالة كل مريض قبل المعالجة وتم بنهاية البحث كتابة توصيات لتطوير باقي الأبحاث السريرية من حيث عدد المرضى أو تقييم متغيرات أخرى تتعلق بالنسج حول السنية لإعطاء نتيجة متكاملة وأقوى عن هذه التقنية .هذا وقد تم نشر البحث بمجلة إيرانية  ,Frontiers in dentistry journal وحصلت على العلامة النهائية كانت 20 من أصل 20 كأول طالبة أجنبية ضمن الجامعة تنال العلامة التامة بسبب نشري لبحث المناقشة إضافة لنشر بحثين علميين بمجلات مختلفة ومشاركتي لمرتين بمؤتمر أميركي سنوي osteointegration confernces ضمن بوسترات تتضمن حالات قمت بعلاجها و عرض نتائجها بالإضافة إلى ورش عمل مع أعلام بجراحة اللثة حول العالم مثل Prof,GiovanniZucchelli Prof,Alessandro Rossi وغيرهم من الكورسات الأخرى.  وبحثي كان تحت إشراف أساتذتي بجامعة طهران الأستاذ الأول الدكتورة سولماز اكبري الأستاذ الثاني سيامك يعقوبي الأستاذ المشاور فريد زائي ضمن لجنة تحكيم مؤلفه من خمسة أساتذة الدكتورة زينب كدخدا عميد قسم جراحة اللثة الدكتور أفشين خورسند الدكتورة هوري روستا الدكتورة ندا مسلمي الدكتورة كانوني سابت .وفي النهاية أود أن أقول : طموحي هو من يحركني لكي أتغلب على أية مصاعب تتعلق باللغة أو الغربة أو أي صعوبة ثانية واجهتني ولدي رغبة أن أكمل بنفس الطريقة لأثبت للناس أني قمت بعمل حقيقي ومهم ومفيد مهما كانت الظروف قاسية ولابد من التنويه إلى أن فترة الدراسة كانت باللغة الانكليزية بالإضافة لإتقاني اللغة الفارسية للتعامل مع المرضى .

نور محمد حاتم


طباعة   البريد الإلكتروني