السيدة أسماء الأسد تلتقي المشاركين في الأولمبياد العلمي 2021 وتؤكد أن التعليم الإلكتروني لم يعد مجرد ميزة إضافية وإنما صار جزءاً أساسياً من التعليم

الوحدة: 20- 1- 2021

 

أكدت السيدة أسماء الأسد خلال لقائها الفرق الوطنية المشاركة في منافسات الأولمبياد العلمي السوري 2021 وأساتذتهم أن نهضة الدول لا تتحقق إلا بالتعليم والمعرفة التي تقود نحو مستقبل أفضل مشددة على أهمية المنصة الإلكترونية التي أطلقتها هيئة التميز والإبداع في توفير أنظمة تعليم وتدريب عن بعد تواكب التطور وتؤمّن التباعد الآمن لجميع المتعلمين والمتدربين.

واعتبرت السيدة أسماء في حديثها للطلاب المشاركين في الأولمبياد العلمي 2021 ومجموعة من الطلاب القدامى إضافة الى اللجان العلمية والإدارية في هيئة التميّز والإبداع أن التعليم الإلكتروني لم يعد مجرد ميزة إضافية وإنما صار جزءاً أساسياً من التعليم وضرورة في عصر ما بعد كورونا.

وقالت السيدة أسماء الأسد : إن المنصة الإلكترونية التي تعد شكلاً من أشكال التعليم عن بعد تُمثّل اليوم إنجازاً وطنياً معاصراً وتجربة لا بد من نقلها وتعميمها على مستوى قطاع التعليم في سورية عامةً وذلك لما يوفره التعليم عن بعد من وقت وجهد ومال ويحقق العدالة بحيث تصبح المعلومة متوافرة لجميع الطلاب في المناطق كافة ولا يبقى الأستاذ المتميز مرتبطاً بمنطقة جغرافية معينة وموجهاً لمجموعة محددة من الطلاب فقط.

وبيّنت السيدة أسماء الأسد أن التعليم الإلكتروني أو التعليم عن بعد يحتاج إلى بنية مرافقة من كهرباء وانترنت وأجهزة تكنولوجية ومحتوى تعليمي إلكتروني ويحتاج أيضاً إلى المعلمين القادرين على تقديم هذا المحتوى للطلاب وأن هذه المستلزمات تفرض تحدياً جديداً على عاتق الدولة.

وكانت هيئة التميز والإبداع اختتمت اليوم منافسات الأولمبياد العلمي السوري لموسم 2020-2021 وتوّجت الفائزين بالمراكز الـ 15 الأولى الذين سينضمون إلى الفرق الوطنية للأولمبياد في اختصاصات الرياضيات والفيزياء والكيمياء وعلم الأحياء والمعلوماتية وذلك على مسرح دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق.

دمشق - سانا


طباعة   البريد الإلكتروني