الغرفة الفتية الدولية في طرطوس تنال جائزة أفضل مشروع لنطاق النمو والتطوير على المستوى العالمي

طرطوس- سانا

 

إنجاز جديد يسجل للغرفة الفتية الدولية في سورية عموماً والغرفة الفتية الدولية في طرطوس على وجه الخصوص من خلال تحقيقها المرتبة الأولى على المستوى المحلي لإفريقيا والشرق الأوسط إضافة إلى جائزة أفضل مشروع لنطاق النمو والتطوير على المستوى العالمي وذلك في مؤتمر الغرفة الفتية الدولية الذي انعقد عبر منصة إلكترونية عن بعد.
وبينت ماري الحسن الرئيس المحلي للغرفة الفتية الدولية بطرطوس أن الجائزة كانت عن أفضل مشروع تطوير النمو على مستوى العالم وهو المشروع الوحيد في سورية الذي حصل على جائزة أفضل مشروع في إفريقيا والشرق الأوسط أيضاً عن نفس الفئة (النمو والتطوير) لافتة إلى أن المشروع انطلق من الحاجة الملحة لزيادة وعي المجتمع حول أهمية دور اليافعين على أرض الواقع وتعزيز ثقتهم بأنفسهم وبقدرتهم على إحداث تغيير إيجابي في مجتمعاتهم في شتى مجالات الحياة.
ولفتت إلى أن المشروع يهدف إلى تسليط الضوء على قدرات اليافعين حيث تم بداية جمع قصص نجاح عدد من الوجوه اليافعة وإيصالها للمجتمع إضافة إلى ملتقى لأهالي اليافعين الناجحين ليقوموا بمشاركة المجتمع بطرق دعم أبنائهم وكيف تمكنوا من بناء علاقة داعمة لهذا النجاح.
وبيّنت الحسن أن استدامة هذا المشروع كانت من خلال توفير فرص التطوير لهؤلاء اليافعين وفتح الباب لهم ليخوضوا تجارب حقيقية تهدف لتحقيق تغيير إيجابي ضمن مجتمعهم وذلك من خلال إطلاق برنامج جي سي أي بوتينشيلز).
البرنامج الذي وضعه المشروع يضم تدريبات متنوعة حسب الحسن منها تدريب اليافعين حول فن الخطابة الذي يهدف إلى تمكين اليافعين من التعبير عن أفكارهم ونجاحاتهم إضافة إلى فن المناظرة الذي يهدف إلى تمكين اليافعين من أساسياتها وتجهيز فريق من المناظرين المدربين على مهارات العرض والتقديم ضمن برنامج خاص بعنوان (بريزينتيشن سكيلز) الذي يهدف إلى تمكين اليافعين من تقديم أنفسهم أمام الناس وعرض أفكارهم ومشاريعهم.
كذلك تضمنت أنشطة البرنامج تدريباً على القيادة الفاعلة هدفه تحويل 30 يافعاً إلى 30 قائداً ضمن مجتمعهم بالتعاون مع الغرفة إضافة إلى نشاط تدريبي للتعريف بأهداف التنمية المستدامة إلى جانب التدريب على إطلاق مبادرات شبابية بهدف تمكين اليافعين من معرفة أساسيات الانطلاق بأي مشروع ودراسة الحاجات المجتمعية له.
وأشارت الحسن إلى أن المشروع يسعى إلى تأمين مساحة صديقة أمام اليافعين يتمكنون خلالها من التعبير عن أفكارهم ومشاكلهم ومشاركة خبراتهم مع أقرانهم موضحة أن معايير اختيار المشاركين تشترط أن يكون العمر من 10-18 سنة وأن يحمل كل منهم قصة نجاح سابقة تتضمن نجاحاً أكاديمياً أو عملياً بناء على موهبة أو تميز في أحد المجالات.


طباعة   البريد الإلكتروني