القبض على مجموعة تتاجر بالأبقار المصابة بالجدري في طرطوس

طرطوس-سانا


ألقى عناصر الشرطة في مدينة طرطوس القبض على مجموعة مؤلفة من تسعة أشخاص تتاجر بالأبقار المصابة بالجدري وبيعها للقصابين.
وبين مدير منطقة طرطوس العقيد حسن دياب في تصريح لمراسلة سانا اليوم أنه تم توقيف المجموعة المؤلفة من تسعة أشخاص بينهم أطباء بيطريون يشترون الأبقار المصابة من المربين بأسعار زهيدة لبيعها لأحد المربين في محافظة حماة والذي بدوره يبيعها للقصابين في المحافظة لافتاً إلى وجود متورطين آخرين يتم تعقبهم حالياً إضافة إلى توافر معلومات حالياً عن قيام بعض الأشخاص ضمن القطاع الذين يتاجرون بالأبقار النافقة جراء المرض.
مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في طرطوس حسان حسام الدين بين أن المديرية نظمت خلال الشهر الحالي نحو 15 ضبطاً تموينياً لعمليات ذبح خارج المسلخ وتمت إحالة المخالفين للقضاء مؤكداً أنه يتم حالياً التشدد بموضوع متابعة عمليات الذبح ومحلات بيع اللحوم وأخذ عينات بشكل يومي.
بدوره رئيس دائرة الصحة الحيوانية في مديرية زراعة طرطوس الدكتور نزيه سليمان أشار إلى أنه يتم التنسيق بين المديرية والمحافظة والتجارة الداخلية لمراقبة عمليات الذبح في الوحدات الإدارية التي لا توجد فيها مسالخ خاصة مبيناً أنه يتم التخلص من الأبقار النافقة بسبب مرض الجدري والمثبتة بموجب محضر نفوق خاص من قبل الوحدة الإدارية وطبيب بيطري والجمعية الفلاحية بطريقة فنية حيث يتم نقلها لمكان ما وحفر حفرة وحرقها فيها أو رشها بالكلس وطمرها ضمن الحفرة.
وعبر سليمان عن شكره للتعاون من قبل الأهالي مع الجهات المعنية بالتخلص من الأبقار النافقة بسبب المرض موضحاً أنه تم حتى اليوم تثبيت 67 حالة نفوق والعمل مستمر على مدار الـ 24 ساعة لمتابعة كل حالة جديدة.
ويبلغ عدد رؤوس الأبقار المصابة بمرض التهاب الجلد العقدي في طرطوس والتي تقوم وزارة الزراعة بمعالجتها حالياً 2533 رأساً تعافى منها حتى الآن 254 رأساً بشكل نهائي وتم تسجيل 67 حالة نفوق من إجمالي عدد القطيع بالمحافظة البالغ 31928 رأساً.


طباعة   البريد الإلكتروني