تطبيق يسهل الوصول لقاعات ومخابر كلية الهندسة الكهربائية والميكانيكية بجامعة تشرين

اللاذقية-سانا


“مستكشف الهمك” تطبيق جديد ابتكره المهندسان خليل محمود وسليمان إسماعيل من قسم هندسة الحاسبات والتحكم الآلي بجامعة تشرين لتسهيل الوصول إلى قاعات ومخابر كلية الهندسة الكهربائية والميكانيكية.
في هذا السياق قال محمود لـ سانا الشبابية: “إن فكرة التطبيق جاءت على خلفية المعاناة التي لمسناها لدى طلاب السنة الأولى وسبق أن عايشناها بأنفسنا وتوفر حلاً لمشكلة الوصول إلى القاعة أو المخبر المطلوب بوقت وجهد أقل”.
وأضاف كانت البداية في السنة الثالثة حيث شرعت مع زميلي سليمان في عملية البحث عن حل ولاقت الفكرة استحسان الدكتور حسن الأحمد الأستاذ في الكلية الذي عبر عن استعداده لتقديم كل أشكال الدعم فتعمقنا في لغات البرمجة وصناعة تطبيقات الأندرويد وصممنا نموذجاً معمارياً ثلاثي الأبعاد للكلية بكل تفاصيلها وكانت النتيجة النهائية مرضية بعد الكثير من العناء وكتابة الأكواد البرمجية وتجريبها على النموذج.
ولفت إلى أنهما بعد الانتهاء من المرحلة الأولى من الاستدلال واستكشاف المواقع داخل الكلية باشروا العمل على تطوير التطبيق وإضافة خاصية تحديد الموقع الداخلي ضمن الكلية بحيث يتمكن المستخدم من تحديد موقعه بكل دقة.
بدوره أشار المهندس إسماعيل إلى أنه تم طرح التطبيق للمرة الأولى في معرض المشاريع التطبيقية في كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية وحظي بإقبال كبير من الطلاب لتحميله وتجريبه مضيفاً إنه تم رفع التطبيق على متجر “سيريا ستور” تحت مسمى “مستكشف الهمك”.
وبين أن التطبيق الحالي قابل للتطوير لتشمل عملية البحث الجامعة بأكملها أو البحث عن موقع ما ضمن مشفى أو الاستكشاف الافتراضي للمعارض الكبيرة مثل معرض دمشق الدولي أو البحث عن جناح ما ضمن مطار أو ضمن فندق.
المشرف العلمي على المشروع الدكتور المهندس حسن الأحمد بين أن التطبيق يختصر الوقت ويتيح فرصة التجوال ثلاثي الأبعاد للتعرف على أقسام الكلية بالإضافة إلى خوارزمية تحديد الموقع الداخلي والتي تتيح للمستخدم إمكانية تحديد موقعه بشكل دقيق.
المهندسة مريم فيوض مديرة المسابقة الوطنية لتطوير تطبيقات الموبايل في الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية بينت أن التطبيق هو أحد أهم التطبيقات المشاركة في المسابقة لعام 2020 لدوره في تلبية حاجة فعلية لطلاب الجامعة وحل مشكلة يومية يتعرض لها البعض ولا سيما المستجدين لناحية حضورهم في التوقيت والمكان المحددين للمحاضرة أو الجلسات العملية بالإضافة إلى إمكانية تطويره لخدمة شريحة مجتمعية أوسع لناحية تحديد المكان وكيفية الوصول إلى موقع معين بأقصر الطرق وأسرع وقت.


طباعة   البريد الإلكتروني