اليوم نهائي كأس الجمهورية بكرة القدم... الوحدة يلتقي المجد فمن يظفر باللقب؟

الوحدة: 10- 8- 2020

 

تقام اليوم وفي تمام الساعة التاسعة مساء على أرض ملعب تشرين بدمشق مباراة نهائي كأس الجمهورية بكرة القدم بنسختها ٥٢ بين فريقي المجد والوحدة.

ويعتبر وصول فريق المجد إلى النهائي بمثابة مفاجأة كبيرة حيث كان مشواره في المسابقة صعبا و مليئا بالمفاجآت المدوية منذ البداية بعد أن أقصى فرقاً كبيرة وأخرجها من الأدوار الأولى للمسابقة.

فهو بدأ مفاجآته في البطولة بإخراج فريق الوثبة حامل اللقب من الدور الثاني ثم أقصى بعده فريق الكرامة من الدور ثمن النهائي وتجاوز مصفاة بانياس في الدور ربع النهائي بركلات الترجيح ليتأهل إلى الدور نصف النهائي حيث لعب فيه مع فريق الساحل وتمكن من الفوز عليه بركلات الجزاء الترجيحية ليضرب بذلك موعداً في النهائي مع الوحدة والذي لم يكن وصوله إلى المباراة النهائية بتلك الصعوبة بعكس المجد فهو بدأ مشواره في المسابقة بالفوز على المحافظة في الدور الثاني بأربعة أهداف لهدفين ثم فاز على المخرم في الدور ثمن النهائي بهدفين نظيفين وفاز في الدور ربع النهائي على الفتوة بهدفين نظيفين أيضاً، ووحدها مباراته في الدور نصف النهائي والتي واجه فيها فريق الجيش كانت صعبة وتمكن من الفوز بها بصعوبة وبهدف وحيد.

طبعاً فريق المجد يطمح للفوز بلقب الكأس للمرة الثالثة في تاريخه وهو استعد جيداً  للمباراة من خلال تدريبات مكثفة بقيادة مدربه أحمد عزام وسيسعى الفريق لإثبات جدارته في المنافسة وأن وصوله إلى المباراة النهائية كان بجدارة.

على الرغم من صعوبة المنافس ففريق الوحدة ليس خصماً سهلاً وهو سيدخل المباراة بمعنويات عالية بعد أن أقصى منافساً قوياً وهو فريق  الجيش من نصف النهائي والذي كان  من أبرز  المرشحين و بقوة للتأهل للنهائي وإحراز لقب الكأس بعد أن خسر لقب الدوري هذا الموسم، وسيسعى الوحدة بكل قواه لإحراز لقب الكأس للمرة الثامنة في تاريخه.

ويذكر أن فريق الوحدة كان قد أحرز اللقب سبع مرات أعوام ١٩٩٣ و ٢٠٠٣ و٢٠١٢ و٢٠١٣ و ٢٠١٥ و٢٠١٦ و ٢٠١٧  فيما أحرز المجد اللقب في موسمي ١٩٦١ و ١٩٧٩

فهل سنشهد لقباً ثامناً للوحدة أم أن المجد سيكمل مفاجأته ويقصي الوحدة ويظفر باللقب الثالث له؟

تتويج تشرين بلقب الدوري

من المقرر أن يتم قبل بداية مباراة نهائي كأس الجمهورية تتويج فريق  تشرين بطلاً للدوري، واستلام درع الدوري السوري للمحترفين لموسم ٢٠١٩ -٢٠٢٠ وذلك بحضور كوادر وإدارة ولاعبي الفريق، وطبعاً بدون حضور جماهيري بسبب الإجراءات الصحية المشددة في دمشق.

عفاف علي

 


طباعة   البريد الإلكتروني