الكاراتيه على خط الانتظار وعودة البطولات والتكريم

الوحدة 16-7-2020  

 

عودة الفرح على البساط والمنافسة على لقب بطولة الجمهورية والمحافظة برياضة الكاراتيه وغيرها من ألعاب القوى ليس بالأمر العادي على عشاق هذه اللعبة وأبطالها إن كان ذلك باللاذقية أو على مستوى الجمهورية والكل يسأل متى سنتخلص من هذا المرض وتعود الفرحة لصالاتنا الرياضية والجميع ينتظر بفارغ الصبر وسنكون جميعاً على موعد لرفع العلم السوري مرفرفاً عالياً على محطات التتويج عالمياً بعد طول غياب استمر لأشهر وتوقفت رياضة الكاراتيه عن إقامة البطولات وتنفيذ خطتها التي أعلن عنها اتحاد الكاراتيه أكثر من مرة وكان آخر النشاطات إقامة بطولة المحافظة للفئات العمرية هذا الشهر إلاّ أنّ استمرار الحجر من هذا المرض الخبيث أجّل إقامة البطولة لوقت آخر حتى يتمكن الجميع من المشاركة كما عودتنا رياضة الكاراتيه باللاذقية تحقيق الانتصارات والحصول على اللقب خلال السنوات الأخيرة حيث حققت المركز الأول على مستوى الجمهورية بالأشبال والناشئين والشباب العام الماضي والذي قبله ويسعى اليوم هؤلاء للاستمرار في الحفاظ على هذا اللقب كما أكد للوحدة أكثر من مدرب يعمل في المحافظة وشادي حلوم من هؤلاء وياسر مقداد وقيس فاضل والقائمة تطول في ذكر هؤلاء والكل أكد على الاستعداد المستمر بالتدريب في تحقيق الفوز والانتصار لبلدنا سورية إن كان ذلك على هذا المرض العابر للقارات أو الانتصار على الإرهاب وصانعيه وداعميه ومموليه ونحن قادرين على تحقيق ذلك إن كان باستمرارنا بالتحضير والإعداد الرياضي الجيد أو على خط النار بالوقوف إلى جانب جيشنا الباسل الذي يسطّر الانتصارات على أرض الوطن.

ويأمل الجميع بالإفراج عن رياضتنا قريباً وبكافة الألعاب ليتحقق الهدف رغم صعوبة التوقيت والجاهزية الجيدة لأبطالنا عن توقف البطولات المحلية والخارجية والاستمرار في تحقيق الإنجازات عربياً ودولياً..

كما يأمل عشاق اللعبة من القائمين على إدارة رياضتنا بدعوة أبطال اللعبة بمناسبة أو بدونها لتكريمهم على ما حققوه من إنجازات خارجياً وداخلياً أو على الأقل حضهم على التدريب والاستعداد والاستمرار لتبقى رياضتنا رياضة منافسة تحقق الإنجازات حتى بوجود هذا المرض الذي شغل العالم بأسره. طبعاً لا لشيء وإنما لتبقى مناسبة التكريم إن كان في نهاية كل موسم خطوة تقليدية يحتفي من خلالها اتحاد اللعبة أو تنفيذية اللاذقية أو الجمعيات الأهلية بأبطالها في اللاذقية أو في سورية بشكل عام ليقيّم ما تمّ إنجازه خلال الفترة الماضية لتعزيز ما تمّ إنجازه.

علي زوباري


طباعة   البريد الإلكتروني