عابدين: طموحاتنا مشروعة ببطولة الدوري

الوحدة: 15- 7- 2020

 

يسعى فريق حطين للظفر ببطولة الدوري بعد النتائج الإيجابية التي حققها الحيتان في المراحل الأخيرة في إياب الممتاز هذا العام كما هو مستمر في تقديم كرة متميزة ومختلفة تليق بسمعته الكروية الجيدة وهذا الظهور والحضور المتميز لم يأت عن عبث وإنما هو نتيجة جهود كبيرة وتعاون مثمر بين الإدارة والجهاز الفني للفريق في نادي حطين الذي يحاول التعويض عن خروجه المبكر في مسابقة كأس الجمهورية ونسيان الإخفاقات والنتائج غير المرضية التي قدمها بالدوري والكأس خلال هذا الموسم لذلك يسعى المدرب حسين عفش ومساعده هشام عابدين والإدارة بالتعاون مع اللاعبين لتقديم صورة مغايرة في مسابقة الدوري والدليل على ذلك النتائج الأخيرة التي حققها الفريق في فوزه على حامل الكأس والحاصل على لقب الدوري فريق الجيش الملقب بزعيم الكرة السوري كذلك الفوز الثاني على المتصدر الحالي لبطولة الدوري الكأس  في اللقاء قبل الأخير على ملعب الباسل الأسبوع الماضي وفي الأمس كان الفوز الثالث على التوالي على فريق الساحل التي انتهت بثلاثة أهداف دون مقابل وجاء الهدف الأول عن طريق اللاعب المحترف عبد الرزاق الحسين بالدقيقة 35 من الشوط الأول فيما أن الهدف الثاني من خلال مصطفى جنيد بالدقيقة  60 من زمن المباراة والثالث حققه لاعبنا الخبرة الكروية مارديك ماردكيان بالدقيقة 82 حيث قدم الحيتان مستوى جيد خلال الشوطين وكانت الأفضلية لهم خلال مجريات الشوطين الأول والثاني وحققوا فوزاً مستحقاً على فريق الساحل الطامح لتحقيق نتائج جيدة الأمر بهذا الدوري ويقول المتابعون لهذه المباراة وعن لسان مساعد المدرب هشام عابدين استمر لاعبوا حطين بالمنافسة في آخر دقيقة من زمن المباراة إلى أن تحقق الفوز والظفر بثلاثة نقاط كانت غنية جداً ومثمرة لفريق حطين.

عابدين مستمرون بالمنافسة على بطولة الدوري

وأكد مساعد المدرب للوحدة بأن حطين يطمح للظفر بالصدارة وهو مستمر بالمنافسة من آخر مباراة من مرحلة الإياب والأمل كبير في تحقيق ذلك والكل يسعى لذلك من مدرب وإداري ولاعب ونحن كجهاز فني نطمح بأن نقدم مستوى مميز يليق بالمدرسة الحطينية ويسعد ويفرح جماهير حطين هذا الجمهور الذي يتمنى أن يحقق فريقه نتائج جيدة بالدوري كما أنه تواق لأن يسمع ويرى بأن فريقه قد حقق بطولة الدوري بعد طول انتظار ولسنوات طويلة ظل الفريق يقدم كرة دون الطموح واليوم وبعد الوصول لمستوى متقدم على خارطة كرة القدم المحلية وقريب من الوصول للقب الدوري لا بد أن يقدم كرة مميزة في المباراتين الأخيرتين إن كان ذلك في مباراة مع الجزيرة الساعي للابتعاد عن الهبوط بسبب النتائج التي حققها فريق هذا الموسم وكذلك فريق الوثبة الطامح لتصدر الدوري والمنافسة على اللقب مع الجيش وتشرين وحطين المستمر بتألقه مباراة بعد أخرى هذا الموسم بعد أن ابتعد عن الصدارة وظل بالوسط لسنوات طويلة رغم محاولة أكثر من مرة تغيير صورته واليوم تحقق ذلك بعد الاستقرار الذي تعيشه الكرة المحلية بعد أن توفر لها بشقيه المعنوي بوجود إدارة متعاونة وجهاز فني عالي المستوى يسعى دائماً لتطوير الكرة الحطينية التي لديها قاعدة بكافة الفئات العمرية وكادر تدريبي من أهل الخبرة والاختصاص وبيئة تحتضن كرة القدم وتقدم لها كل وسائل الدعم على مر السنين الماضية واليوم وبعد توفر المال والجهد تحقق ما كان يسعى له المحبين لهذا النادي وهذا ما يطمح له جماهير حطين المحبة لفريقه تقف معه وتدعمه وتشجعه على الدرجات وعلى مواقع التواصل الاجتماعي على الفوز وبالشارع تجلى ذلك أكثر من مرة وكان الفرح علامة فارقة على محبي هذا النادي.

علي الزوباري

 


طباعة   البريد الإلكتروني