ديربي اللاذقية أزرق... الصراع يشتد والمنافسة تشتعل على الصدارة والهبوط في الدوري الممتاز

الوحدة 5-7-2020

 

حسم حطين ديربي اللاذقية لصالحه بفوزه على جاره تشرين  بهدف وحيد، ضمن منافسات الجولة العاشرة إياباً من الدوري الكروي الممتاز، في المباراة التي جرت بينهما على أرض ملعب الباسل في اللاذقية، سجل هدف حطين خالد كوجلي.

وبهذا الفوز أشعل حطين المنافسة على الصدارة وعلى اللقب من جديد بعد أن قلص الفارق بينه وبين تشرين إلى ٤ نقاط .

المباراة شهدت توتراً وضغطاً عصبياً منذ البداية فبعد هدف حطين المبكر والذي جاء في الدقيقة السادسة من تسديدة بعيدة وقوية، وجاء طرد لاعب تشرين عبد الرزاق محمد بسبب الخشونة، وبعد ذلك بربع ساعة تقريباً خرج هدافه باسل مصطفى للإصابة، مما زاد من صعوبة المباراة على التشرينيين، ولكن رغم ذلك سنحت لهم عدة فرص للتسجيل لكن دون جدوى.

وفي الشوط الثاني والذي شهد مستوى فنياً أفضل من الشوط الأول، وأضاع الفريقان فرصاً عديدة للتسجيل خصوصاً تشرين، الذي أهدر لاعبوه عدة فرص خطرة وكان أفضل من حطين رغم النقص في صفوفه وكانت أبرز الفرص التشرينية الضائعة  ركلة الجزاء، التي أضاعها المالطا بعد أن تألق حارس حطين شاهر الشاكر في إبعادها لركنية.

وفي الدقائق الأخيرة من المباراة تابع لاعبو تشرين إضاعتهم للفرص، وكان أهم تلك الفرص  تسديدة علاء الدالي ومحمد المرمور ليستمر بذلك تشرين في نزيف النقاط.

وعاد جبلة من دمشق بنقطة واحدة بعد تعادله القاتل مع الوحدة بهدف لهدف بعد أن فشل في المحافظة على فوزه الذي كان في متناول يده حين سجل هدفه في الدقيقة ٧٠ من الشوط الثاني عبر اللاعب محمد لولو لينجح الوحدة في تحقيق التعادل في الوقت القاتل عند الدقيقة ٩٠ عبر لاعبه عبد الرحمن بركات وليخسر بذلك جبلة نقطتين ثمينتين.

 

وخسر الساحل على أرضه أمام الوثبة بهدفين مقابل هدف واحد معقداً بذلك الأمور على نفسه رغم أنه قدم مباراة جيدة ولكن الوثبة نجح في خطف نقاط المباراة الثمينة والتي قربته من الصدارة كثيراً بعد أن تقلص الفارق بينه وبين تشرين إلى نقطة واحدة، سجل هدفي الوثبة عبد الجواد بيطار وإبراهيم العبد الله فيما سجل هدف الساحل أسعد الخضر من ركلة جزاء.

وسيطر  التعادل الإيجابي بهدف لهدف على مباراة الجيش والطليعة في دمشق

سجل هدف الجيش محمد الواكد وعادل للطليعة محمد الزينو، وأضاع الجيش ركلة جزاء سددها ورد السلامة وتصدى لها حارس الطليعة.

ونجا الكرامة من الخسارة عندما نجح في تحقيق هدف التعادل في الوقت القاتل (في الدقيقة ٩٤) من مباراته مع الاتحاد والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لهدف سجل للاتحاد عبد الناصر حسن وعادل للكرامة همام أبو سمرة.

وحقق الفتوة فوزاً ثميناً على شريكه في معركة الهروب من شبح الهبوط النواعير بهدفين لهدف وليبعد نفسه قليلاً نحو الأماكن الآمنة ولكنه مازال تحت الخطر فيما أدخل النواعير نفسه في النفق المظلم.

سجل هدفي الفتوة زين الفندي وعلي رمضان، فيما أحرز هدف النواعير أسمر المحمد.

ونجح الشرطة في قلب تأخره بهدف أمام الجزيرة إلى فوز مستحق وبهدفين لهدف،

سجل للجزيرة محمود العنز فيما سجل هدفي الشرطة محمود اليونس ومحمد البري.

وبعد هذه النتائج أصبح الترتيب كما يلي:

١- تشرين ٥٠ نقطة

٢- الوثبة ٤٩ نقطة

٣- حطين ٤٦ نقطة

٤- الجيش ٤٢ نقطة

٥- الاتحاد ٣٩ نقطة

٦- الوحدة ٣٧ نقطة

٧- الطليعة ٢٩ نقطة

٨- الشرطة ٢٩ نقطة

٩- الكرامة ٢٩ نقطة

١٠- الفتوة ٢٣ نقطة

١١ - النواعير ١٩ نقطة

١٢ - الساحل  ١٩ نقطة

١٣- جبلة ١٦ نقطة

١٤- الجزيرة ٧ نقاط

عفاف علي

تصوير لطفي الأسد


طباعة   البريد الإلكتروني