ختـــام غـــير مثالــي لبطولـــة أشـــبال اللاذقيــــة

العدد: 9527

الثلاثاء:11-2-2020

لم يكن اليوم الختامي لبطولة أشبال اللاذقية مثالياً إذ شهد انسحاباً وتوتراً واعتراضاً ما كنا نتمنى رؤيتهم في بطولة للبراعم.

ففي مباراة التضامن وجبلة انسحب فريق التضامن بعد مباراته مع جبلة بدقائق والنتيجة تشير لتقدم جبلة بهدفين نظيفين والسبب أنه حضر إلى المباراة متأخراً ولم يكن لديه دكة بدلاء فاصطنع لاعبوه الإصابة واحداً تلو الآخر حتى قام حكم المباراة بإنهائها وفوز جبلة قانوناً بثلاثة أهداف نظيفة.
أما المباراة الثانية بين تشرين المتأهل قبل مرحلة من هذه المباراة وحطين الذي يحتاج لنقطة التعادل ليرافقه إلى الدور النهائي لبطولة أشبال القطر كانت كعادة مباريات الديربي بأي فئة تحدث فيها اعتراضات وشد وتوتر بغض النظر عن موقع الفريقين ولكن الأمور رغم كل ذلك كانت تسير بشكل جيد والجمهور يستمتع بما يشاهد من مواهب تملك مهارات كبيرة من الفريقين سيكون لها شأن كبير في المستقبل إلى أن نزل أحد أعضاء لجنة الحكام الرئيسية إلى أرض الملعب بدون وجه حق وهو لا يملك أي صفة رسمية وطلب من الحكم إيقاف المباراة والتوجه إليه ثم قال له بصوت آمر سمعه الجميع أوقف المباراة عند أي اعتراض واطرد أي شخص يخالف فتوترت الأجواء أكثر فيما مراقب المباراة وهو عضو لجنة فنية وباقي أعضاء اللجنة الفنية وعضو اتحاد كرة القدم عبد القادر كردغلي وعضو اللجنة التنفيذية شريف الأطرش يتفرجون بالإضافة لحوالي 1000 مشاهد يحضرون ولولا العقلاء في الناديين لحدث ما لا يحمد عقباه وانتهت المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف ويرافق حطين جاره تشرين إلى الدور النهائي.
كنا نتمنى على مراقب المباراة وهو عضو لجنة فنية ومعروف بحكمته وهدوئه وخبرته ألا يسمح لأحد بالتدخل بعمله وهو لو وجد عكس ما وجده عضو لجنة الحكام فإنه كان سيتصرف حسب القانون كما استغرب الحضور موقف أعضاء اللجنة الفنية المتواجدين في أرض الملعب وصمتهم حيال هذا التصرف ونحمد الله أن الأمور انتهت عند هذا الحد.

محسن عمران


طباعة   البريد الإلكتروني