عودة الخانكان وحمو للساحل والشربيني يستعد لموقعة النواعير

رياضة

العدد: 9477

الأربعاء:27-11-2019

 

في أول امتحان لمدرب الساحل الجديد هشام شربيني كان أمام أحد أبرز الفرق المنافسة على بطولة الدوري تشرين الذي يضم مجموعة جيدة من اللاعبين ويشهد حالة استقرار فني وإداري ولم يكن عامل الأرض والجمهور إلى جانب الشربيني لعقوبة اتحادية بالنتيجة خسر الساحل أمام ضيفه تشرين وظهر للمدرب الجديد نقاط ضعف الفريق ليتم تلافيها بالقادمات حيث سيحل الساحل ضيفاً على النواعير في لقاء التعويض ولا يبدو المضيف سهلاً نتائجه تدل على مستواه الجيد منذ بداية الموسم بالرغم من استقالة المعسعس لكن شيخ المدربين عبد القادر أنور سيضع كل إمكانياته لتحقيق فوزه الأول متسلحاً بأرضه وجمهوره.
الشربيني يدرك صعوبة المهمة وأضاف للوحدة ما زلنا نعاني من الإصابات والحرمانات والعامل البدني ويحتاج الفريق إلى فترة لتغيير هذا الواقع ولكنني أثق بقدرات اللاعبين وأعول على رجال ستظهر معادنهم في الأوقات الصعبة لتقديم الأفضل.
وعلمت الوحدة أن نادي الساحل ضم خدمات اللاعب حمو وعودة خانكان من الإصابة ولقاء النواعير سيشهد تشكيلة مغايرة عن المراحل الماضية.

صبحي سحاري

الزيارات: 361
طباعة