مدرب تشرين «البحري»: حللنا عقدة الجيش وعيننــا على نقاط مبــاراة الوثبــــة

العدد: 9462

الثلاثاء: 5-11-2019

 

ثلاثة انتصارات متتالية حققها نسور تشرين كانت كفيلة بتربعه على صدارة ترتيب فرق الدوري مناصفة مع شقيقه حطين ومتقدماً عليه بفارق الأهداف، لكن الملفت بالأمر هو تحقيقه الفوز على منافسين من طينة الكبار ومرشحين قويين للفوز باللقب هذا الموسم على الوحدة بالثلاثة ومؤخراً على بطل الدوري للموسم الماضي الجيش بهدف وحيد وقع عليه الهداف باسل مصطفى بعد جملة تكتيكية جميلة. مدرب تشرين الكابتن المحنك (ماهر بحري) كشف لنا أسرار هذين الفوزين اللافتين بالقول: أحد أهم الأسباب الرئيسية بالفوزين هو الجمهور الكبير الذي وقف خلفنا بكلتا المباراتين بالإضافة للانضباط التكتيكي الكبير بالنسبة للاعبين داخل الملعب والتزامهم الكبير بتعليماتنا ككادر تدريبي ناهيك عن الرغبة الكبيرة للاعبين في كسر العقدة أمام الجيش في دمشق وبفضل الجميع استطعنا فك هذه العقدة والعودة بفوز ثمين من عقر دار الجيش القوي والعودة بالنقاط الثلاث التي مكنتنا من البقاء أسبوعاً آخر بالصدارة كما لابد من الإشارة للروح القتالية والثقة بالنفس العالية لجميع اللاعبين وتحملهم ضغط هكذا مباريات قوية سيما وأن لقاء الجيش وتشرين أصبح يعرف مؤخراً بكلاسيكو الكرة السورية والفائز به يقطع شوطاً كبيراً للظفر باللقب كما حصل العام الماضي مثلاً. وتابع الكابتن (البحري) كلامه عن مباراة فريقه القوية يوم الجمعة القادمة مع (الوثبة) بملعب الباسل باللاذقية قائلاً: أكيد فريق الوثبة من الفرق الجيدة والمحضرة للمنافسة على اللقب والتي تملك مجموعة من المواهب وعناصر الخبرة وهم آتون للاذقية للفوز للحاق بركب فرق الصدارة وهذا ما سيجعل المباراة صعبة لكلينا ولكن كون المباراة على أرضنا وبين جمهورنا فهي مباراة بطولة بحد ذاتها للاستمرار بالصدارة وإبعاد فريق منافس لنا عليها ولذلك سنعمل على دراسة فريق الوثبة بكافة خطوطه وتحديد مكامن قوته وضعفه ووضعها أمام اللاعبين لنحقق نتيجة مرضية لجمهورنا العظيم الذي يستحق منا جهوداً مضاعفة لإسعاده وجعله دائماً فرحاً بانتصاراتنا القادمة ونرجو من الله التوفيق لتحقيق ذلك.

ثائر أسعد


طباعة   البريد الإلكتروني