الغيابات تؤرق تحضيرات تشرين

العـــــدد 9447

الثلاثاء 15 تشرين الأول 2019


أكد عضو الإدارة التشرينية السيد (رامي سقور) إن أكثر ما عكّر صفو تحضيرات نادي تشرين (الأسبوع الحالي) لبداية الدوري والتي سيقطع تشرين شريط افتتاحها خارج قواعده بمباراة صعبة يوم الأحد القادم أمام نادي النواعير خارج عرينه بمدينة حماه هو غياب سبعة لاعبين من أساسييه دفعة واحدة والسبب تواجدهم مع منتخبنا الوطني للرجال (محمد مرمور وخالد مبيض وكامل حميشة وخالد كردغلي) وكذلك الثلاثي (محمد مالطا والليث علي وعلاء الدالي) المتواجدين مع منتخبنا الأولمبي.
وأضاف السيد (سقور): تشرين هذا الموسم غير حيث أعددنا العدة وحضرنا الفريق بشكل جيد لتحقيق حلم جمهور تشرين بالظفر بالنجمة الثالثة التي طال انتظارها وكلنا ثقة بالكادر التدريبي وعلى رأسه الكابتن (البحري) ومساعدوه لتحقيق هذا الحلم بعد أن حاولت الإدارة تلبية كل متطلبات العمل لإنجاح مهمة الفريق وأكبر دليل على صحة ما أقول هو الصورة الجيدة التي ظهر بها الفريق بدورة الانتصار التي انتهت الأسبوع الماضي وحققنا بجهود الجميع لقبها بعد أن قدم الفريق مباريات مقنعة بأغلبها.
وختم عضو الإدارة التشرينية كلامه: لقب الدوري هرب منا أكثر من مرة بالمواسم الأخيرة وبالتأكيد كانت الدروس قاسية واستفدنا منها وإن شاء الله التعويض قادم هذا الموسم بهمة الجميع بدءاً من الجمهور التشريني الرائع والعظيم (فاكهة الدوري السوري) مروراً بالكادر التدريبي والإداري واللاعبين وصولاً للإدارة التي لم تبخل بشيء على الفريق والتوفيق بالنهاية من رب العالمين.

ثائر أسعد


طباعة   البريد الإلكتروني