ماريا إسبر حاملة ذهبية وبرونزية الأولمبياد الوطني الرابع:أطمح لتمثيل المنتخب وإحراز البطولات معه

العـــــدد 9415

الخميـــــــس 29 آب 2019

 


شارك منتخب اللاذقية للسباحة مواليد 2007 -2008 -2009 في الأولمبياد الوطني الرابع للناشئين بالسباحة والذي أقيمت منافساته في مسبح تشرين بدمشق وبمشاركة 11 محافظة وتمكن منتخب اللاذقية من إحراز عشر ميداليات متنوعة (ذهبيتان، فضية، 7 برونزيات) وذلك بعد منافسة قوية مع منتخبات دمشق وحلب وهيئة الجيش.
السباحة ماريا إبراهيم إسبر مواليد 2007 أحرزت الميدالية الذهبية في سباق 50 م صدر والميدالية البرونزية في سباق 4×100 م متنوع.
الوحدة التقت بالسباحة البطلة ماريا إبراهيم إسبر وتحدثت عن مشاركتها بالأولمبياد وعن البطولات الأخرى التي شاركت بها حيث قالت: هذه أول مشاركة لي في الأولمبياد والحمد لله تمكنت من إحراز المركز الأول والميدالية الذهبية في سباق 50 متر صدر وبزمن 44 ثانية، وقد كانت المنافسة قوية جداً خصوصاً مع سباحة دمشق، كما شاركت في سباق 4×100 متر متنوع وأحرزت الميدالية البرونزية.
وأضافت ماريا: كما أحرزت هذا العام المركز الأول في بطولة الجمهورية وفي بطولة محافظة اللاذقية حققت المركز الأول في هذا العام وفي العام الماضي.
وعن بداية ممارستها للسباحة قالت ماريا: أمارس لعبة السباحة منذ سنة ونصف تحت إشراف المدرب أدهم زيدان، فأنا أحب السباحة كثيراً منذ صغري و أهلي شجعوني كثيراً ودعموني لكي أصقل موهبتي وأنمّيها وأطور قدراتي تحت إشراف مدربين مختصين في مجال السباحة.
وعن طموحها قالت: أتمنى وأطمح بأن أمثل منتخب سورية للسباحة وأن أحرز معه بطولات عربية وآسيوية وأرفع علم بلدي الغالي سورية عالياً.
وعن صاحب الفضل الأكبر عليها والذي أوصلها إلى هذا المستوى المتطور قالت: أشكر مدربي أدهم زيدان الذي ساعدني كثيراً ودربني لكي أصل إلى هذا المستوى المتطور في السباحة، كما أشكر أهلي الذين كان لهم فضل كبير علي لما وصلت إليه كما أشكر المدرب محمد زيدان رئيس بعثة اللاذقية في الأولمبياد وهو رئيس اللجنة الفنية للسباحة باللاذقية وأشكر كذلك كل من شجعني ودعمني وساعدني لكي أحرز الذهب.

عفاف علي


طباعة   البريد الإلكتروني