اليـــــوم منتخبنـــــا يواجـــــه العـــــراق في غـــــرب آســـــيا

العـــــدد 9405

 8 آب 2019

 


يلتقي اليوم منتخبنا الوطني بكرة القدم مع منتخب العراق الشقيق في ثالث مباريات منتخبنا ضمن بطولة غرب آسيا.
المباراة ستلعب في تمام الساعة العاشرة والنصف مساء على استاد كربلاء الدولي.
منتخبنا يدخل اللقاء بحالة نفسية سيئة بعد النتيجتين السيئتين اللتين حققهما في مباراتيه السابقتين حيث خسر في الأولى مع لبنان (2-1) وتعادل في الثانية (تعادل بطعم الخسارة) مع اليمن وهو من أضعف الفرق في آسيا بنتيجة (1-1) وبالتالي فقد الأمل بالمنافسة على صدارة المجموعة فهو سيلعب من أجل تحسين صورته ربما والتي تشوهت كثيراً وكثيراً أو على الأقل من أجل إسعاد الجمهور السوري المكسور الخاطر والمقهور من نتائج المنتخب السيئة وتراجعه الكبير، فربما نشهد ونتمنى أن يظهر منتخبنا في هذه المباراة بصورة مختلفة عما ظهر في مباراتيه السابقتين وربما يقدم أداء فنياً أفضل ويحاول الخروج من اللقاء بنتيجة مرضية مع أنه من الصعب التكهن بالطريقة أو بالتشكيلة التي سيدخل بها المدرب فجر إبراهيم اللقاء فهو في كل مباراة يدخل في تشكيلة جديدة (ما زال يجرب اللاعبين كما قال) فإن كان سيستمر في التجريب ولا يثبت على تشكيلة مثالية بالتأكيد سيخسر منتخبنا المباراة، فاللقاء سيكون صعباً جداً على منتخبنا لأن منتخب العراق سيدخل المباراة وهو منتشي بفوزين في مباراتيه السابقتين (حيث فاز على فلسطين وعلى لبنان) وهو متصدر المجموعة برصيد 6 نقاط وبالتالي ستكون عينه على نقاط المباراة الثلاث وسيسعى بكل جهده للفوز من أجل المحافظة على الصدارة وضمان التأهل إلى المباراة النهائية كما أنه من أقوى فرق المجموعة وأفضلها.
تاريخ لقاء الفريقين
التقى الفريقان السوري والعراقي من قبل في 25 مباراة، والتاريخ يقف لجانب العراق وبقوة حيث فاز المنتخب العراقي في 13 مباراة مقابل 6 مرات فوز لمنتخبنا وحصل التعادل بين المنتخبين في 6 مباريات سجل منتخب العراق في تلك المباريات 33 هدفاً بينما سجل منتخبنا 20 هدفاً.
وآخر لقاء جمع المنتخبين كان في دورة الصداقة الدولية في العراق في 20/3/ 2019 وفاز وقتها العراق بنتيجة (1-0).
أكبر نتيجة تحققت في لقاءات الفريقين كانت نتيجة (3- 0) وحققها منتخب العراق مرتين.

عفاف علي

 


طباعة   البريد الإلكتروني