وجوه واعدة في بطولة المدارس بالريشة الطائرة

العدد: 9292

14-2-2019


بمشاركة متميزة، اختتمت على ملاعب الريشة الطائرة بمدينة الأسد الرياضية بطولة المحافظة للمدارس للريشة الطائرة للحلقة الأولى والثانية ذكور وإناث.
وتصدر الحلقة الأولى للذكور حسام راعي من مدرسة نضال إسماعيل وجاء بالمركز الثاني ليث يوسف من مدرسة الغريب والمركز الثالث سليمان إبراهيم من مدرسة أنيس عباس.
فيما تصدر الحلقة الثانية زياد تفتافة من مدرسة سليمان هامبو والمركز الثاني محمد إبراهيم من مدرسة سومر الوزة والثالث الحسين ميا من مدرسة طلال ياسين.
وفي مسابقة الحلقة الأولى إناث، تصدرت البطولة زينب بدور من مدرسة شادي حبيب والمركز الثاني مايا الراس من نفس المدرسة فيما جاءت بالمركز الثالث سارة جمالي من مدرسة محمد الشيخ.
وتصدرت الحلقة الثانية إناث سنا راعي من غسان حرفوش والمركز الثاني لجودي أسعد الكميت بليدي من مدرسة المتفوقين سابقاً والثالث لمي محمود من مدرسة أكثم محمد.
وأشرف على البطولة ندى سلمان وقام بالتحكيم كل من توفيق ميا وحسام حبوش – عمار بدور.
وذكرت المشرفة على البطولة ندى سلمان أن البطولة كانت متميزة جداً وشهدت منافسات قوية بين اللاعبين واللاعبات كما برز العديد من الوجوه الواعدة التي تبشر بالخير بالمستقبل الريشة الطائرة وخاصة كما لاحظنا بأن الألقاب توزعت بين المدارس وهذا دليل على رقعة الرياضة المدرسية التي بدأت بالتوسع والانتشار رغم قلة الإمكانات والشح باللوازم والتجهيزات وقلة الملاعب المتخصصة بهذه اللعبة وغيرها في المدارس حيث الملاعب المكشوفة والغير مجهزة بشكل جيد ويقتصر اللعب والتدريب والتمرين على ساحات المدارس التي تكتسي أرضها البيتون والبلاط أغلب الأحيان.
وقالت سلمان: كان لدينا عدد كبير من الأطفال في مختلف الألعاب التي انتهت بطولاتهم بالحلقة الأولى والثانية وسيكون لهذه البطولات شأن كبير في العطاء من قادمات الأيام وهنا لا ننسى دور المدربين والحكام إن كان من التربية أو من اللجان الفنية الفرعية لكافة الرياضات الذين بذلوا جهوداً كبيرة بإشرافهم وبعنايتهم الفائقة لهؤلاء البراعم الأطفال, حيث كان هناك فريق عمل متكامل ومتعاون من التربية، وأيضاً كل الشكر لصحيفة الوحدة ودورها الذي سلّط الضوء على المدارس وبطولاتها ومتابعتها بشكل كبير هذا العام خلافاً للأعوام الماضية وهذه لفتة طيبة تستحق الشكر.

علي زوباري


طباعة   البريد الإلكتروني