الأرناؤوط: مباراتنا مع الوحدة نهائي كأس

العدد: 
9246
التاريخ: 
الخميس, 6 كانون الأول, 2018
الكاتب: 
محسن عمران

أبدى عضو مجلس إدارة نادي تشرين ومسؤول الألعاب الجماعية الكابتن عبد الله أرناؤوط سعادته الكبيرة بفوز فريقه على الكرامة في حمص بهدفين نظيفين واستمراره في الصدارة واعتبر الفوز رد على كل المشككين بقوة فريق تشرين وأن الفوز كان مستحقاً بعد الأداء القوي الذي قدمه اللاعبون في أرض الملعب وأهدى الفوز للجمهور الكبير الذي يواكب الفريق في كل مكان.
وقال الأرناؤوط وهو مدير الفريق وصاحب تعاقدات اللاعبين أن تشرين يسير في الطريق الصحيح نحو إحراز اللقب والمباراة القادمة مع الوحدة الجمعة ستكون بمثابة مباراة نهائي كأس أو مباراة البطولة لأن الوحدة فريق قوي ومنافس لفريقه على اللقب وفوز تشرين يعني ابتعاده بفارق خمس نقاط عنه وبالتالي تصدره لفرق مرحلة الذهاب بغض النظر عن نتيجة مباراته الأخيرة مع الاتحاد فيما فوز الوحدة لا سمح الله يعطي الصدارة لهم ومن هنا تكمن أهميتها.
وأكد أنه قد يغيب بعض اللاعبين بسبب الإصابة ولكن هذا الأمر لم يعد ذا تأثير كبير في الفريق لأن البدلاء أثبتوا جاهزيتهم تماماً ولم يعد هناك ما يسمى بلاعب أساسي ولاعب بديل ولكل مباراة ظروفها وربما تشكيلتها حسب رؤية الجهاز الفني ولكن الثقة باللاعبين كبيرة.
وقامت إدارة نادي تشرين بتعهيد المباراة بمبلغ 6 مليون و100 ألف ليرة وستقام يوم السبت الساعة الخامسة مساء.
ويتصدر تشرين الفرق على سلم الترتيب برصيد 25 نقطة جمعها من 8 انتصارات وتعادل وتعرض لخسارة واحدة وسجل 13 هدفاً ودخل مرماه خمسة أهداف فيما يحتل الوحدة المركز الثاني ب 23 نقطة من 7 انتصارات وتعادلين وخسارتين وسجل 12 هدفاً ومني مرماه بأربعة أهداف وبمقارنة بسيطة نجد تقارب مستوى الفريقين وقوتهما وبالتالي مدى أهمية هذه المباراة.
 

 

الفئة: