أصدقاء البيئة..درع الأرض

العدد: 
9245
التاريخ: 
الأربعاء, 5 كانون الأول, 2018

خليط الغازات التي تملأ الغلاف الجوي وتحيط بالأرض، وأهمها الأوكسجين، هي أهم احتياجات الحيوانات والنباتات للبقاء على قيد الحياة، فالإنسان يمكن أن يعيش أكثر من شهر دون طعام، وأكثر من أسبوع دون ماء، لكنه لا يعيش بضع دقائق من دون هواء، ورغم الضعف الذي نتصوره عن الهواء، فإن الحقيقة تقول: إن هذا الهواء قوي جداً، أقوى من الصخور، ومن الفولاذ نفسه. ولا مبالغة في ذلك، فصخور النيازك التي تتساقط من الفضاء تحترق عند ملامستها لهواء الغلاف الجوي وتحترق قبل أن ترتطم بالأرض، كما أن بقايا الصواريخ والسفن الفضائية المصنوعة من الفولاذ الصلب تحترق أيضا عندما تحتك بهواء الغلاف الجوي بعد أن تنهي مهماتها وتهوي من الفضاء، ليس هذا فقط فهواء الغلاف الجوي لا يحمينا فقط من قطع الصخور والحديد المتسابقة من الفضاء الخارجي، بل يحمينا أيضاً من أخطار غير مرئية مثل الحرارة الزائدة والأشعة الضارة المنبعثة من الشمس ومثالها الأشعة فوق البنفسجية. وهناك أنواع أخرى من الأشعة يقينا منها الغلاف الجوي، وهي الأشعة الكونية المميتة القادمة إلينا من الفضاء البعيد.

الفئة: