أصدقاء البيئة ..اليــوم الوطني للبيئـة

العدد: 
9227
التاريخ: 
الأربعاء, 7 تشرين الثاني, 2018

الاهتمام بالبيئة هو الأداة الرئيسية لتشجيع الوعي في جميع أنحاء العالم من أجل تحسين الظروف البيئية، إذ تتعرض البيئة عموماً لتحديات وكوارث جسيمة أدت إلى تغيير في المناخ وتهديدات حقيقية استهدفت الحياة الآمنة لدى الإنسان ، مما جعل المنظمات الدولية والدول والشعوب تتلمس هذا الخطر فعقدت المؤتمرات والاتفاقيات للحد منه وكان لسورية دور فاعل في هذا المجال والذي تسعى دائماً لتطويره، وخاصةً بعد تعرض البنية التحتية خلال هذه الحرب الكونية لتخريب ممنهج بجميع المجالات سواء الاقتصادية والاجتماعية والبيئية .. الذي انعكس سلباً على الموارد البيئية وأدى إلى ضرر كبير في الحدائق والمساحات الخضراء والمحميات الطبيعية والاستخدام السيء للموارد الطبيعية، وهذه الأسباب استدعت تخصيص يوم وطني للبيئة في سورية يتم من خلاله التأكيد على أهمية الحفاظ على البيئة والعمل التشاركي بين القطاعات والمجتمعات الأهلية وترسيخ المفاهيم البيئية على أن يكون هذا اليوم هو الأول من شهر تشرين الثاني من كل عام، ويعدّ هذا اليوم يوماً فاعلاً للأجيال القادمة التي لها الحق في أن تعيش ببيئة سليمة وصحية ولها علينا أن نعمل ليس فقط في الحفاظ على البيئة بل إعادة التوازن البيئي والاستثمار الأمثل للموارد الطبيعية وخاصة المياه والبحث عن موارد بديلة بالإضافة إلى مواكبة التقنيات العلمية الجديدة التي تساعد في هذه المجالات وتخفف من الاستهلاك الجائر بحق الطبيعة ومواردها .‏

 

الفئة: