روحي تعشق روحها

العدد: 
9224
التاريخ: 
الأحد, 4 تشرين الثاني, 2018
الكاتب: 
غسان منصور

أنا الغارق بلجَّة الوجد
أكابر والشوق يسبقني لها
أنا المتيم وحافظ العهد
أقاسي العذاب ببعدها
أسأل القلب هل شعرت بنبضها. .؟؟
فيجيب كيف لا أشعر
ونبضي حروف اسمها
هي حياتي وربيع عمري
وضياء الكون من عينها
هي راحتي وإن أتعبتني
هي الحبيبة وماغاليت بوصفها
هي الشقاء. . هي الرخاء
وأنا العاشق. .. لن أتعب من عشقها
هي حروفي المبعثرة
ألملمها. .
كيف ألملمها. .؟
ماعدت أعرف جمعها
يحاربني الحرف فيها
وينافسني الشوق في شوقي لها
تبعد فأبعد وتعصفني رياحي
وتعود فيلهف قلبي لقربها
لا تسلوني لم التناقض
فروحي تعشق روحها

الفئة: