قرّة العـــــين

العدد: 
9224
التاريخ: 
الأحد, 4 تشرين الثاني, 2018
الكاتب: 
معن حماد

ياقُرّةَ العين نامي فوق أفئدتي
علِّي أراكِ في قلبي وبين يدي
أخرجتِ قلبي وما في الرّوح من سقمٍ
ورحتُ أخطو كطيرٍ صابه كلمي
اللّيل أعطاني ستاراً بتُّ أدركه
والبدر غاب ورمح الحبّ في بدني
مدّت يديها إلى روحي تحاورها
فكلّ يدٍ خمسُ المباضع في دمي
فنّ الدّلال وغنج الحبّ تملكه
ومن دموع العين تُكوى أضلعي
ياعين صبّي دموعاً لا يذاع لها
وعاشقان حيارى راحا مع السّفن
لا يترك الدّهر مكلوماً بسكرته
ويفصل الموت بين السّر والبدن
لا الشمس تحجب نوراً أنت عاشقه
فالنّور يحيا كعشق الورد للزّمن
ضرعان تدلّا تحت ساقية الوفا
ويشرب العطشان ميموناً من اللّبن
ثمر الحياة راح يورق فيؤها
والضوء يأتزر في الرّيف والمدن.

الفئة: