ارتفاع في أسعار الذهب محلياً والأســــباب عالميــــة هــــذه المـــــرة

العدد: 
9222
التاريخ: 
الأربعاء, 31 تشرين الأول, 2018

 شهدت أسعار الذهب ارتفاعاً ملحوظاً في الأيام القليلة الماضية تجلّى بوصول سعر غرام عيار (21) منه إلى 16000 ليرة سورية وعيار الـ 18 إلى 13714 ليرة والـ 14 إلى 10667 و12 إلى 9143 ليرة سورية.
 وأرجع محمود صقر عضو الجمعية الحرفية لصياغة المجوهرات في جبلة هذا الارتفاع في السعر المحلي للمعدن الأصفر إلى الارتفاع العالمي الحاصل في سعر الأونصة والذي وصل إلى 1227 دولاراً متوقعاً أن تشهد أسعار المادة في السوق المحلية المزيد من التحسن وذلك بفعل الإنجازات المتلاحقة للجيش العربي السوري على الميدان والتي ترافقت بإنجازات اقتصادية كان آخرها افتتاح معبر نصيب الحدودي مع الأردن والذي ترك وسيترك انعكاسات إيجابية على الاقتصاد الوطني ولاسيما من خلال مساهمته في تعزيز الصادرات السورية وإيجاد منافذ لتصدير المنتجات السورية إلى أسواق الأردن والخليج العربي والعراق وهو الأمر الذي سيترك أثره الإيجابي على صعيد دعم قيمة الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي علماً بأن سعر الدولار في الأسواق حالياً يصل إلى 465 ليرة للدولار للشراء 466 ليرة للمبيع.
 أما بالنسبة لأسعار الليرة الذهبية من وزن 8 غرامات سورية فقد وصل سعر الإنكليزية منها إلى 128 ألف ليرة للشراء و133 ألف ليرة للمبيع، مشيراً إلى إقبال أوسع على الليرة الإنكليزية وذلك لأسباب أرجعها لسمعتها لدى المستهلك على الرغم من أن الليرة السورية هي من ذات العيار والوزن، وفيما أشار صقر إلى أن حركة سوق الذهب تنشط صيفاً أكثر من فترة الشتاء، وذلك لأسباب ترتبط بكون ساعات الدوام لمحلات الصاغة أكثر في الصيف منها في الشتاء، ولكون فترة الصيف هي فترة تزداد فيها النشاطات الاجتماعية من الأعراس وغيرها من النشاطات المرتبطة بعودة المغتربين لزيارة أهلهم في تلك الفترة.
 أما بالنسبة لتوقعاته لحركة الذهب خلال الفترة القادمة فقال: إنها ستشهد نوعاً من التحسن وذلك بعد أن يفرغ المستهلكون من أعباء وتكاليف افتتاح المدارس وتعبئة المؤونة واتجاه البعض منهم نحو الذهب باعتباره الملاذ الآمن والسبيل الأفضل لاكتناز الأموال.

الفئة: