مقترحات هامة لتطهير المياه المغذية لمدينة اللاذقية

العدد: 
9220
التاريخ: 
الاثنين, 29 تشرين الأول, 2018
الكاتب: 
مريم صالحة

يعد نبع السن من أهم الينابيع في سورية، وتنبع أهميته من غزارته الكبيرة، والتي تبلغ بالمتوسط 13م2/ثا واستثماره في تأمين مياه الشرب لمحافظة اللاذقية، وجزء من محافظة طرطوس وإرواء الأراضي  الزراعية في سهل جبلة، وتأمين احتياجات مصفاة بانياس من المياه.
وإن عملية تطهير المياه ترتبط ارتباطاً وثيقاً بالحمل الجرثومي الموجود فيها، وبهدف تخفيف هذا الحمل فقد تم تأهيل بحيرة السن على مدى أعوام من بداية النبع الجنوبي إلى الضفة الجنوبية والجنوبية الغربية للبحيرة، ضمن هذا الإطار حدثنا المهندس تميم علي رئيس قسم مراقبة نوعية المياه قائلاً: تم إنشاء سور بيتوني للحماية وجدار بيتوني يصل بين مفيض النبع الجنوبي مع طريق إسفلتي محيطي وإنارة ليلية، بالإضافة إلى المتابعة اليومية لقص وتنظيف الأعشاب من البحيرة مما أدى إلى تحسن نوعية المياه.
ويوجد في محطة ضخ السن محطتي تصفية، القديمة تحوي 24 حوض تصفية والجديدة تحوي /12/حوض تصفية تدخل المياه المصفاة إلى بيارات الضخ، والتي ترتبط بواسطة شبكة من الأنابيب مع محطة التطهير التي تحتوي على غاز الكلور المعبأ في جرّات كبيرة، ينقل الغاز منها إلى شبكة من أجهزة التسخين والمعايرة وتعمل على تحديد كمية غاز الكلور ودرجة حرارته، حيث يتم الحقن إلى شبكة من أنابيب المياه التي تنقل الماء الكلور إلى بيارات  الضخ الموصولة مع محطات الضخ التي تقوم بدورها بضخ المياه إلى خزانات رفع المنسوب ومنها إلى المستخدمين في شبكة المدينة.
وشرح م. علي عملية تطهير المياه التي تتم بالطرق الفيزيائية المتضمنة التطهير بالحرارة- الترشيح- الأشعة فوق البنفسجية، أما الطرق الكيميائية تكون بالكلور، اليود، البروم الكلور اسينت، ثاني أوكسيد الكلور .
ويستخدم غاز الكلور في عملية تطهير مياه شرب اللاذقية، حيث تضاف الكميات اللازمة لتأمين وصول المياه الصالحة للشرب وآمنة من المسببات المرضية وضمن المواصفات القياسية السورية.
والحرب الكونية التي تتعرض لها سورية الغالية أرخت بظلالها على عملية التعقيم، حيث الصعوبة في تأمين غاز الكلور ولذلك فقد تم دراسة إمكانية استعمال سائل هيوكلوريت الصوديوم بدلاً من غاز الكلور، وهو سائل رائق أصفر يميل إلى اللون الأخضر فيه نسبة الكلور (5-15%) ويستخدم كعامل مؤكسد ومبيض ومطهر.
وأظهرت الدراسة أنه لتأمين تطهير 4م3/ثا بهذه المادة التي تحوي على 12 إلى 15% من المادة الفعالة حيث تحتاج حوالي 45000 ليتر شهرياً ، بالإضافة إلى كمية احتياطية تكفي لمدة 20%  والمقدرة حوالي 30000 ألف ليتر. 
وحول مادة هيوكلوريت الكالسيوم  قال م. علي إنها: عبارة عن مادة صلبة نسبة الكلور الفعال فيها 35-80% ، والمحلول المركز منه لونه أصفر مخضر، وتنحل بشكل جيد في الماء، ويستخدم كعامل مؤكسد ومبيض ومطهر.
كما تمت دراسة إمكانية الاستفادة منه الذي يحوي نسبة المادة الفعال  تصل حتى 80% ، ولكن ينتج عن استخدامه راسب كلور البوتاسيوم وهناك مشكلة بالتخلص منه.
وذكر التوصيات والتي تتضمن تجهيز محطة التصفية في السن بنظام  تطهير احتياطي، واتخاذ كافة الإجراءات الممكنة لتخفيف التلوث في الأحواض المغذية للمصادر المائية، وإدخال الطرق الحديثة في دراسات تلوث المصادر المائية.
 

الفئة: