ورشة لتقويم خصائص طفل الروضــــــــة في جمعيــــة مكتبة الأطفال العموميــــة

العدد: 
9205
التاريخ: 
الاثنين, 8 تشرين الأول, 2018
الكاتب: 
رهام حبيب

 أقامت جمعية مكتبة الأطفال العمومية ورشة عمل حول تقويم خصائص طفل الروضة وفقاً لخصائص نموه للمرحلة التي تضمُّ الأعمار من 3 وحتى 9 سنوات على مدار ثلاثة أيام، ومدة كل جلسة ثلاث ساعات بإشراف وتدريب الدكتورة سلوى مرتضى (دكتورة في رياض الأطفال ومدرّبة في مجال تدريب مربيات رياض الأطفال)، شاركت في الورشة 15 متدرّبة بحضور المنسقة الاختصاصية التربوية ريم صقر، ومنسقة الأنشطة في جمعية مكتبة الأطفال العمومية ميس الدسوقي .
 ومن المعروف عن مكتبة الأطفال العمومية كونها السباقة في استضافتها لجميع الورشات التي تهتم بالأطفال والأمهات، فهدف الدورة الأساسي تقويم طفل الروضة للحكم على نموه وتطوره إن كان طبيعياً وفي حال تمّ الكشف عن قدرات أعلى لديه كيف يتم تطويرها، وفي حال الكشف عن نقاط ضعف كيف يتم القضاء عليها وتحسينها، فالجلاء المدرسي يناسب مدارس التعليم الأساسي ولا يتناسب مع طفل رياض الأطفال الذي من المفروض تقويمه من الناحية النفسية والحسية والحركية والاجتماعية والمعرفية .


 ففي هذه الورشة تم تدريب المعلمات على طرق تقويم الطفل من النواحي كافة الأمر الذي  يشترط التعرف على خصائص نموه التي هي معيار أساسي في تقويم سلوك الطفل ومعرفة نواحي القوة والضعف لديه.
 شاركت المدرّبة فاطمة شحرور عضو مجلس إدارة في جمعية مكتبة الأطفال العمومية في الورشة، والتي أكدت أن كلّ سيدة بحاجة إلى هذه المعلومات، فلكل طفل خصوصية معينة وهذه الورشة قدمت طرق للتعامل مع الطفل حسب حاجاته النفسية والجسدية والعمرية
 ونوّهت الدكتورة سلوى بأنّ الغاية من هذه الورشات هو الكشف المبكر عن الإعاقات وكذلك المواهب ومكامن القوة لدى الطفل ومتابعة تطوير الطفل الطبيعي بالطريقة المثلى.
 فالورشة شملت جانبين نظري وعملي، تناولت في الجانب النظري معنى التقويم التربوي وأهدافه وشروطه وأساليب التقويم في رياض الأطفال (الملاحظة والمقابلة) والأدوات التي نستخدمها في المقابلة، أمّا الجانب العملي تناول الربط بين مناهج رياض الأطفال وبين ما تعلمته المتدرّبات خلال الورشة .
 

الفئة: