شــكوى طـلابيـّة

العدد: 
9201
التاريخ: 
الثلاثاء, 2 تشرين الأول, 2018

يعاني طلاب كلية الطب البشري من عدّة أمور تتجلى في النقاط الآتية:
ازدحام شديد في القاعات، والمدرجات،حتى أن بعض الطلبة يضطرون إلى الجلوس على الأرض، كما تفتقر المدرجات في بعض الأحيان إلى ميكرفونات صوت، إذ لا يصل صوت المحاضر إلى المقاعد من منتصف المدرج إلى آخره، والحمامات في كلية الطب مهملة إلى أبعد الحدود إذ تتراكم الأوساخ في كل مكان ورائحة عفنة، فهل من المعقول أن كلية الطب البشري في جامعة تشرين،تفتقر إلى النظافة ؟!