بحــر من الـجبل بمعــرض زهير خليفـــة في غاليــري عــامر

العدد: 
9182
التاريخ: 
الثلاثاء, 4 أيلول, 2018
الكاتب: 
سماح العلي​

 برعاية من مديرية الثقافة أقيم معرض نحت على الحجر للفنّان زهير خليفة بعنوان مئة وسمكة في غاليري عامر وسط إقبال كبير  عليه، حيث التقينا الفنّان زهير خليفة الذي حدثنا عن معرضه قائلاً: استخدمت الحجر البلوري، وكما يقال له بالمحلي دب الملح، ونحصل عليه من الجبال في ريفنا الساحلي .

 

.. أعمال الفنّان زهير، كلها طبيعية ممنوع التلوين فيها، تشعر حين ترى كل قطعة منها أنك كمشاهد أمام ماء أو عجينة مطاعة كانت بين يدي الفنان، وهو يفضل العمل بالنحت على الحجر أكثر من الخشب، حين سألت الفنان خليفة عن المئة عمل في هذا المعرض وكيف تأتيه فكرة كل منحوتة، هل هو كالكاتب والمؤلف، فأعجب بالسؤال، وقال ربما نفس الوحي:
اكتشفت حجارة جديدة وهي روعة من الروعات  قرب قرية مشقيتا .. هي حجر خيالي أقوى من الحجار الإيطالية والهندية، حيث أننا نصادف أحياناً نوعاً من المعادن فيه تركيبات معقدة، إلا أن العمل فيها ممتع للغاية .
.. وحول التعب الذي يتطلبه هكذا معرض، قال الفنان زهير خليفة: 
إن النحات لا يتعب بل يتعايش مع الكتلة حيث بينهما علاقة إحساس مشترك، وأكد أنه لا يوافق على اعتبار الحجر كتلة صلبة شرسة، وأضاف: شاركت في أكثر من معرض مؤخراً، حيث صرت قادراً على استغراق أقصر وقت حين أعد عمل ما، في معرض هنا، كل عمل لا يشبه الآخر مستوحى من البحر وعوالمه  .


.. في المعرض التقينا فنانين ومتذوقين وكانت هناك بعض الآراء: 
 الفنّان عامر علي،  قال:
 هو معرض من المعارض المهمة في جبلة التي قدم فيها الفنان زهير خليفة مشروعاً من معرض كامل ضمن موضوع واحد، أي مفردة تشكيلية واحدة، وأنا أعتقد أنه استوفى أكبر قدر من البحث التشكيلي حول الخامة ومعالجة الصخور .
.. المهندس الزراعي حسين وائل، قال:
تابعت أعمال الفنان زهير منذ البداية فنحن أصدقاء قدامى، اختار أعماله من الجبال والبحار، وأنا أعدّه من أوائل النحاتين .
الشاعر محمد صالح، قال:
كنت متابعاً لكثير من هذه الأعمال أثناء الأشتغال عليها، لذلك في الحقيقة زهير قادم في الفن من مناطق نادرة جدا، لأنه اختار مكانا لا يختاره أحد بعكس العادة، زهير مستقل واتجاهه آخر هو الطبيعة والفضاء العذب والجبل والبحر، وأسلوبه يشبهه تماماً.
 

 

الفئة: