267103 طلاب يتوجهون إلى مدارس اللاذقية و214415 طالباً بينهم /20/ ألف وافد في مدارس طرطوس

العدد: 
9180
التاريخ: 
الأحد, 2 أيلول, 2018
المصدر: 
الوحدة
الكاتب: 
أميرة منصور - يسرا أحمد - سعاد سليمان

بدأ العام الدراسي الجديد، استنفرت الأسرة بكل طاقتها لتأمين مستلزمات المدرسة، مديرية التربية شكلت لجاناً عديدة للإشراف والاستعداد للعام الجديد.لأن الأسرة والمدرسة مشتركتان في هدف واحد من أجل رسم صورة صحيحة وسليمة لينشأ الأبناء على أسس متينة  ماذا عن استعدادات مديرية التربية باللاذقية للعام الدراسي الجديد؟
رئيس مكتب المتابعة في تربية اللاذقية زودنا بكامل استعدادات التربية، حيث تمّ الطلب إلى التوجيه التربوي والاختصاصي تقديم بيانات دقيقة عن واقع المدارس التي يشرفون عليها وبيان الحاجة والفائض.
أيضاً تمّ وضع أسس التنقلات الداخلية في المدارس، ومراعاة سكن العاملين، وحاجة المدراس من المعلمين والمدرسين والإداريين، مع الأخذ بعين الاعتبار جميع الحالات الاجتماعية وبخاصة ذوي الشهداء، وإنجاز مشروع تنقلات العاملين وتسليمه للموجهين كل بحسب اختصاصه لدراسته وتقديم مسودات التنقلات لإصدار التشكيلات قبل بداية العام الدراسي 2018- 2019والتي لم تصدر بعد.
وتؤكد التربية على التواصل مع أولياء الأمور وعلى انفتاح مدارسنا على المجتمعات المحلية المحيطة، وذلك من خلال مجالس الأولياء وأصدقاء المدرسة وبشكل دوري وثابت، مع استمرار تأهيل العاملين من خلال ورش تدريبية دورية محلية ومركزية، وتقديم التسهيلات للعاملين في القطاع التربوي، وخاصة المعلمين داخل الصفوف لتأمين حصولهم على حواسيب محمولة، والعمل على تزويد المدارس بشبكات أنترنت لتطبيق استراتيجيات التعليم النشط وفق المناهج المتطورة.، وإن تربية اللاذقية بحاجة لخدمات جميع العاملين المحدد مركز عملهم بوظائف تعليمية وإدارية، إضافة لذلك فقد دأبت مديرية التربية على إدخال التكنولوجيا في التعليم عبر السبورة التفاعلية، وهذه الخطوة في دمج التقانة بالتعليم لما لها من أهمية في إيصال المعلومة بشكل سهل للطالب، وجعل الدرس أكثر متعة وتشويقاً وتفاعلاً، حيث بلغ العدد 88 سبورة تمّ  توزيعها بشكل يتناسب مع التوزيع الجغرافي والطلابي لمدارس المحافظة ( اللاذقية – جبلة- القرداحة- الحفة) وبعض المدارس في الأرياف التي يتواجد فيها عدد طلاب كبير، للاستفادة المثلى للطالب من هذه السبورات, وقد تمّ تركيب جميع السبورات في المدارس التي تمّ تسليمها السبورة وأقيمت دورات للتعلم على كيفية استخدامها و الاستفادة منها.
إضافة لذلك فقد قامت التربية بالعمل على متابعة المتسربين والذي مضى على انقطاع دوامهم 15 يوماً، وذلك من خلال التواصل مع مشرفي التعليم الأساسي المسؤولين عن المدرسة، ومتابعة الموضوع مع المرشدين الاجتماعيين على أن يتم التعاون بين المختار وذوي الطلاب ومتابعتهم من أجل إعادتهم إلى المدرسة ليواصلوا تعليمهم.
وقد دأبت التربية على تحديد علامة القبول لطلاب الصف الأول الثانوي، ومتابعة قبول وتوزيع طلاب الصف الأول الثانوي في ثانويات المحافظة, ومتابعة دوام الإداريين، وتهيئة البناء المدرسي بشكل لائق لاستقبال الطلاب مع تأمين المقاعد الدراسية، وتأهيل الباحات بالشكل اللائق، وفي كل عام تجتمع لجان تحت مسمى لجنة الخريطة المدرسية يتمّ من خلالها مناقشة الوضع في المدارس،  حيث تمّ ذلك خلال العام 2018 للمدارس التي لم تنفذ وإضافة مدارس جديدة للخطة، حيث يتم التنفيذ حسب الأولية المرتبة لكل منطقة على حدا، وحسب إمكانيات التمويل المخصصة لبناء المدارس في هذا العام، وقد شملت الخطة مدينة اللاذقية حيث تم التأكيد على بناء مدارس في عدة أحياء والتي تستوجب الحاجة فيها بناء مدرسة، منها السكن الشبابي والباسل والعوينة  والصليبة والمروج وأيضاً سقوبين وفديو وكفريه وفدره،  وبناء ملحق مدرسي حلقة ثالثة في قرية برك شمسين وأيضاً بناء مدرسة تعليم أساسي  في السفكون ومدرسة حلقة أولى في مزرعة التربة  كون المدرسة فيها مستأجرة، إضافة لبناء مدارس وملاحق في مناطق  متعددة موزعة على منطقة الحفة والقرداحة وجبلة.
وقد تمّت دراسة واقع  المدارس التي تتطلب إحداث مرحلة أو نمو شرط توفر الغرف الصفية والكادر التدريسي، وقد بلغ عدد المدارس المستأجرة 95 مدرسة موزعة باللاذقية الحفة- جبلة- القرداحة منها ما هو بحالة جيدة ومنها بحالة سيئة وتتم معالجتها.
مدير ثانوية الشهيد إبراهيم  عباس محمد- نصر عمران أشار إلى أنه تمّ في المدرسة المذكورة طلاء الجدران وتسوية واقع الباحة وتبليط الأرصفة والممرات الداخلية في المدرسة وإصلاح المقاعد وتسوية وضع الحمامات وعزل سطح المدرسة بمادة لمنع الرطوبة وتسريب المياه وتم توزيع الهيئة الإدارية.
مدير المؤسسة العامة للمطبوعات السيد أيمن ديب قال بأن المؤسسة أنهت توزيع الكتب على المدارس بكل ما طلب منها من خلال وجود المستودعات الموزعة على جميع مناطق اللاذقية مدينة وريفاً وهي توزيع الكتب حسب جداول تقدم لهم من قبل إدارة المدرسة، يذكر أن عدد الوافدين من طلاب المدارس إلى اللاذقية 12564 طالباً وذلك حسب إحصاء دائرة التخطيط والاحصاء علماً أن هذه الأرقام هي لإحصاء الشهر الحادي عشر لعام 2017.
من جهة أخرى أنهت مديرية التربية في طرطوس كل الاجراءات والاستعداد لانطلاق العام الدراسي 2018 - 2019
وفي تصريح لمدير التربية بطرطوس عبد الكريم حربا أكد أنه تم استكمال كل ما يتعلق بالخطة الدرسية وجرى تعميمها على كافة المدارس العامة والمهنية والخاصة في المحافظة بعد تنفيذ خطة تدريب للمعلمين والمدرسين على المناهج المطورة لمدة شهر ونصف حيث بلغ عدد المتدربين فيها 4067 متدرباً وتمّ إنجاز تشكيلات المعلمين والمدرسين المساعدين والإداريين وتأمين مستلزمات العملية التربوية من المقاعد بعد أن تم التعاقد مع شركة البناء على تصنيع 2400 مقعداً إضافة لكافة المستلزمات  الأخرى. وأكد حربا أنه تمّ ترميم 265 مدرسة تعليم أساسي و29 مدرسة تعليم ثانوي وثلاث مدارس للتعليم المهني وستة مباني إدارية من بينها 20 مدرسة تم ترميمها من قبل منظمة اليونيسيف تنفيذاً لمذكرة تفاهم مع وزارة التربية ومدرستين عن طريق بطركية أنطاكية وسائر المشرق وعن الكتب المدرسية أكد حربا توفرها وتوزيعها ضمن برنامج زمني محدد لكل الطلاب وعن اللباس المدرسي قال أنه تم التأكيد على الإدارات لمتابعة اللباس المدرسي الموحد لجميع الطلاب.
وفي الشؤون الإدارية تمّ إنجاز تشكيلات المعلمين والمدرسين المساعدين والإداريين وفق الرغبات وحسب الأسس المعتمدة، حيث تمّ تعيين 456 مدرساً خلال الدفعة الأولى و114 للدفعة الثانية وتمّ إصدار 111 قراراً جديداً يطبق مع انطلاق العام الجديد، يذكر أن عدد الطلاب في التعليم الأساسي بلغ 176294 وفي التعليم الثانوي 31271 وفي المهني 6850 بينما بلغ عدد الطلاب الوافدين نحو 20000 طالباً وطالبة موزعين على كافة المدارس في المحافظة. وأكد مدير تربية طرطوس أن الدوائر المعنية في المديرية تعمل على تقديم التسهيلات والإجراءات اللازمة ليصار الالتزام بالدوام المدرسي الذي يبدأ اليوم الأحد في كافة المدارس.