بين الشط والجبل...عندما كانت السـّماء تـُمطر

العدد: 
9180
التاريخ: 
الأحد, 2 أيلول, 2018
الكاتب: 
بديع صقور

«صلاة»:
أصلي، لأجل الشعر وخلوده، فالقصيدة علّمت الإنسان أن يكون إنساناً».
الشاعر «خوشيه ماريا إيغار»
سأصلي معك لأجل أن يحبّوا الشعر والموسيقا من لحظة المناغاة إلى وقت الرحيل . .
سأصلي لأجلهم، كي يحفظوا قصائد الحبّ على مقاعد الدّرس، ليغنوها وهم خارجون إلى شوارع الحياة .
***
«كفر الحمام»
«اغتيال الطفولة جرح لا يندمل . . حليب أمي كان «كفر الحمام» وحده حنين الطفولة في المنافي، ومذاق الحليب الأول كيف أنتم يا شغاف الروح؟ الأديب الكبير «حيدر حيدر»
الجراح عميقة وحنين الأمهات غيبّهم في المنافي . . حليب الطفولة الذي سفحوه فوق رمال الموت، كيف سنلمهُ؟
لن يسمعوا صوتنا بعد الآن:
كيف أنتم يا شغاف الروح؟
ستبقى «شموس الفجر» الغاربة محنتنا التي ورثناها نحن الأبرياء، منها صراع ثقيفة بني ساعدة.
***  
«سافر ولا تُخبر أحداً . . . عش قصة حبّ صادقة ولا تُخبر أحداً . . عش سعيداً ولا تخبر أحداً».
«جبران خليل جبران»
السفن . . . القطارات . . الطائرات . . . الدروب . . هل هي من تفشي أسرارك؟
آذان القمر المشنفة . . عيون الشجر والحقول، هي من تروي أسرار عشقك؟
لن تحتاج إلى من يخبر الناس عن سعادتك . . وجهك هو الذي سيخبر الآخرين أنك لم تعش لحظة سعادة واحدة . . طوال عمرك . .
هم، «الناس من يفسدون الأشياء الجميلة»؟.
***   
«عندما ولدت أنت، كانت السماء تمطر . .
عندما كانت السماء تمطر
في الحقيقة لم يكن ذلك مطراً
عندما ولدت أنت كانت السماء تبكي
كانت السماء تبكي
لأنها فقدت أحد ملائكتها الطيبين . .
عندما ولدت أنا، لم تكن السماء تمطر
عندما أمطرت السماء لفتني أمي بزنار من مطر».