معـــرض الزهـــور يفـــوح بعبـق المنتجـــات الطبيعية

العدد: 
9177
التاريخ: 
الثلاثاء, 28 آب, 2018
المصدر: 
الوحدة
الكاتب: 
يسرا أحمد

بمشاركة 45 جهة من مختلف الفعاليات الاقتصادية والحرفية والمجتمع الأهلي انطلقت فعاليات معرض الزهور السنوي بدورته الثلاثين الذي يقيمه مجلس مدينة اللاذقية في حديقة البطرني ويستمر لمدة أسبوع. وذكر رئيس المجلس المهندس أحمد منّا أن المعرض يسهم في التعريف بمنتجات المشاركين سواء لجهات القطاع العام والخاص والحرفيين وتنشيط الحركة السياحية بالمحافظة مضيفاً بأن المعرض يتنوع بمعروضاته فهناك الصناعات الغذائية والصابون بأنواعه ونباتات الزينة والعطرية والصباريات والأعمال اليدوية والحرفية وورش الإنتاج الزراعي والمنتجات الطبيعية100% إلى جانب مشاركة مركز الإبداع للخدمات الاستشارية والتدريب والتأهيل من خلال منتجات يدوية ورسومات للأطفال, مؤكداً بأن المجلس وفر للمشاركين كل التسهيلات اللازمة دون أن يرتب عليهم أية تكلفة في سبيل إنجاح هذه الفعالية.

 


من جانبه رئيس اللجنة المنظمة للمعرض المهندس رامز كباس أشار إلى التحضيرات التي سبقت الانطلاقة وشملت تجهيز الموقع وصيانة المسطحات الخضراء وأعمال الإنارة والبرك التزينية وتجهيز الأجنحة بالإمكانيات المتاحة.
وخصص لمديرية الزراعة والإصلاح الزراعي جناح خاص وقال معاون المدير المهندس نواف شحادة:
حولنا المهندسين الزراعيين إلى مهندسي تنسيق ورود وأزهار وتجلى ذلك بتنظيم الجناح المؤلف من عدة أقسام, قسم خاص بالحراج بعرض نموذج للغابة الحراجية المتكاملة بكافة تضاريسها وأنواع نباتاتها وأشجارها فضلاً عن التعريف برقم الطوارئ المجاني الخاص بما يتعلق بالغابات وخط النار إضافة إلى لوحات إرشادية متعددة لحماية الغابات والفوائد منها.
وقسم لتسويق المنتجات الزراعية وآخر للنحل والحرير وطرق صناعة الحرير الحديثة تشجيعاً لتربية دودة القز وصناعة الحرير وإعادة إحيائها، وقسم للبيت الريفي يتضمن مشروع الزراعة الأسرية ذات الحيازات الصغيرة التي يمكن من خلالها تقديم مجموعة من المنتجات على مدار السنة إضافة إلى قسم المرأة الريفية.


وفي جناح كسب للمنتجات الطبيعية100% أشارت مديرة الجناح سماهر صبيرة إلى الهدف من المشاركة بالتعريف بمنتجات الطبيعة فالجناح يحوي معروضات لمنتجات الطبيعة المصنوعة من الأعشاب الطبيعية الخالية من المواد الكيميائية كالشامبو المستخلص من الأعشاب الطبيعة ومنتجات كافة أنواع الصابون الطبيعي 100% والمصنعة من الزيوت الطبيعية، إضافة لكريمات عشبية لمحاربة التجاعيد وإعادة الشباب للبشرة التالفة وتشارك الحرفية سميرة هيفا بأعمال يدوية مصنوعة من مادة السيراميك والشجر منفذة بأسلاك نحاسية مع الخرز، وبيّن الحرفي يونس دواي لصناعة الصابون البلدي أهمية مشاركته مؤكداً بأن الهدف ليس الربح بل المشاركة وتشجيع السياحة التسويقية .
وقدمت ناديا حاطوم عرضاً لمحتويات جناحها من مقطرات مائية وشرابات ومربيات ومخللات وأعشاب طبيعية (زوفا- مليسة- مريمية- زعتر- أكليل الجبل- قشر رمان مطحون - حبق – نعنع - بابونج - حشيشة القلب .