سحر القصائد وشذى الأحاسيس في ثقافي عين الشـــــرقية

العدد: 
9175
التاريخ: 
الأحد, 26 آب, 2018
الكاتب: 
معينة أحمد جرعة

 الشعر كلمات العواطف والخيال والذوق .. حروفٌ تستمد قوتها من الشاعر نفسه لتشكيل القصيدة.
 سحر وشذى وأحاسيس وقصائد تنوعت عناوينها ورسائلها.
 تلاقت مع حضور مميز في ثقافي عين الشرقية.

 كانت البداية بمشاركة مميزة للشاعر حبيب علي، الذي تميز حضوره بالهدوء والروعة من خلال عدّة قصائد:
عصيان- عبور- ترتيل- المحار- مياسة.
 ومن إحداها نقتطف:
اعتقيني من عبء الكلمات
 أطلقيني مع أسراب الطيور
 علّي أتعلم كيف يهتدي لمدخنة السنونو
خذي كل ورود الأرض
 ودعي لي عطراً واحداً
 أشكل بها تمثالاً لحريتي.
 موسيقى عذبة يتخللها سيل الكلمات وانسيابها ومشاعر وتأملات من خلال مشاركة للشاعرة ليلى مصطفى، وقصائد عدة:  اتقاء- عزف- عزلة- دندنة- رقصة.
 «اتقاء» والتي أرادت من خلالها إيصال رسالة عن العزلة والمفاهيم  والقيم  بفعل  الحرب ويبقى الوطن انتماء.

                  

 

 

                   


 وهذا المقطع من مشاركتها:
 ارتقي سر الحزن
 فراشة ما عادت  تثق بالضوء
دم الصدق مسفوك بفداحة
أبكي على مرمى الخديعة طفولة قلبي
مشاعر مفعمة بالوطنية وقصائد عدة للشاعر سليمان الشيخ حسين من خلال مشاركته المميزة بقصائد: غريب ودمشق- الجنود الذين يأتون إلى الحديقة إذ وصف بها الحالة التي عاشها معهم ففي كل يوم وبعد القتال تأتي الاستراحة، يقصدون حديقة عامة يلتقون بأحبتهم وأقربائهم.
وأنا في هذه الأوقات كنت معهم  ألاحظ أن عددهم في كل يوم يتناقص ما يعني استشهادهم، ومن قصيدته اخترنا هذا المقطع:
 تنهض الرغبات من يوم عنيد
 فرساً تجمع وفرساناً تترك في المكان
 حطام الوقت والكلام الشظايا
تنهض الرغبات من الرقاد القديم
 وتلمس بحاسة اللهفة أحلام الصبايا.
الشاعرة سماح القبيلي، نلمس في وجهها وكلماتها السماحة والعذوبة، فكيف إذاً ستكون مشاركتها، قالت: سأشارك بقصيدة «كل القتلة مرّوا بدمي» وقصّة قصيرة بعنوان «جنّية الأحلام»، تدور قصتها حول ظاهرة العنوسة حيث تتحدث عن حبيبة متمردة تبحث عن رجل مختلف، مضى عمرها وهي تنتظر. تنتهي القصة بمحاولة الفتاة تجاهل نظرات واتهامات المجتمع لها بأنها عانس وكأن ذلك عيب ونقيصة.
 من قصيدتها اخترنا:
 كل القتلة مرّوا بدمي
 القتلة مرّوا بدمي
 بعثروا قصائدي
مزقوا دفاتري
أوقدوا النار في غدي
 انتهى منّي لأبتدي . . .
 

الفئة: