ضعف التبريد وقدم الآلات يعرقلان خطط غزل جبلة

العدد: 
9173
التاريخ: 
الأربعاء, 15 آب, 2018

أكد المهندس أحمد أحمد آغا مدير عام شركة غزل جبلة تكليفاً بأن المؤشرات الإنتاجية للشركة خلال الفترة الواقعة ما بين بداية العام الحالي ولغاية شهر تموز الماضي تشير إلى وصول نسبة تنفيذ الإنتاج الجاهز في الشركة إلى 41% على صعيد الوزن و29% على صعيد الطول و27% في مجال العوادم.
وقال م. الآغا بأن هذه النسب قد تمّ تحقيقها جراء إنتاج 1199 طناً من أصل 2960 طناً مخططة على صعيد الوزن، و35413 ألف كم من أصل 120760 ألف كم على صعيد الطول، و198 طناً من أصل 740 طناً من العوادم، مرجعاً تدني هذه النسب عن المخطط إلى عدد الآلات الجاهزة فنياً وتدني نسبة الانتفاع منها إلى 60% وإلى نقص عدد أيام الدوام الفعلية بمقدار 10 أيام عن أيام العمل المخططة خلال الفترة المذكورة.
أما على صعيد المخازين فقال المدير العام المكلف بأنها وصلت إلى 2175 طناً من المواد الأولية (القطن) و236 طناً من العوادم عدا الخيش، لافتاً إلى نقص في عدد العمالة يصل إلى 146 عاملاً عن المخطط، وإن الوضع الحالي في الشركة يعاني إلى جانب النقص في العدد من كون معظم العمال في الشركة من الفئة الرابعة وأن 40% من العمالة من النساء، ناهيك عن وجود العديد من المرضى والعجزة وهي جملة الأمور التي وضعت الشركة في موقف غير جيد، ولتجاوز انعكاساتها على العملية الإنتاجية هناك خطة لتطوير اليد العاملة تمثلت في تعيين عدد من العمال الجدد بدلاً من العمال الذين يحالون إلى التقاعد، وإجراء اختبار ومسابقة لتعيين 146 عاملاً جديداً وهي المسابقة التي يتمّ استكمال الإجراءات اللازمة لتعيين الناجحين فيها حالياً.
أما في الجانب التسويقي فقد وصلت نسبة تنفيذ مبيعات الغزول إلى 22% على صعيد الوزن، و17% على صعيد القيمة في الوقت الذي لم تتجاوز هذه النسبة الـ 5% على صعيد الكمية و12% على صعيد القيمة بالنسبة للعوادم علماً أن النسبة الأعظم من المبيعات المحققة هي مبيعات داخلية.
خطة استثمارية
وحول الخطة الاستثمارية للشركة قال المدير العام بأنها تتضمن العديد من المشاريع، ومنها دراسة استبدال آلات الغزل الحلقي، وشراء مبرد جديد ووحدة ربط حلقي وغير ذلك من المشاريع الأخرى التي تتابع الشركة الإجراءات اللازمة لتنفيذها أصولاً.
وفي رده على السؤال المتعلق بأسباب عدم تحقيق الخطة الإنتاجية للشركة قال المدير العام بأن مرد ذلك يعود إلى الواقع السيء لآلات الغزل وتأثيره السلبي على نسبة الإنتاج وجودة المنتج، وذلك نتيجة لقدمها، وعدم توفر قطع التبديل اللازمة لها بعد إغلاق الشركة المصنعة لها، إضافة لقدم آلات الغزل الحلقي والتي تعمل بسرعات أقل من السرعات العقدية التي وضعت الخطة الإنتاجية على أساسها حيث أن تلك الخطة وضعت على أساس نسبة انتفاع من آلة الغزل تصل إلى 85% بينما لا تتجاوز النسبة الفعلية لمردود الآلة الـ 60% .
وأضاف المدير العام إلى تلك الأسباب ما تعلق بالنقص الحاصل في العمال وعدم كفايتها لتشغيل الآلات إضافة للأعطال الفنية والنقص في عدد الأيام الفعلية للعمل خلال تلك الفترة.
مقترحات وحلول
وختم مدير الشركة بإيراد بعض المقترحات لتجاوز العقبات التي تعترض العمل في غزل جبلة القديم حيث تضمنت تلك المقترحات التأكيد على السعي لتخفيض التكاليف الموضوعية والذاتية للإنتاج، ودعم مستلزمات الإنتاج من خلال خطة محددة، وإنشاء صندوق لدعم المنتج والصادرات وتطوير القطاع العام، والعمل لاستبدال خطوط الإنتاج القديمة وآلات الغزل الحلقي بآلات جديدة تسهم في تحسين نوعية وكمية الإنتاج إضافة لتحسين ظروف العمل ولا سيما في فصل الصيف من خلال زيادة الطاقة التبريدية في الشركة، والعمل لتجاوز النقص الحاصل في عدد العمال من خلال رفد الشركة بعمالة شابة ومدربة.

الفئة: