تركيب مجاني للوحات الكهرباء في مداخل الأبنية مدير عام كهرباء اللاذقية: لدينا خطة تشمل 40 ألف مشترك

العدد: 
9172
التاريخ: 
الثلاثاء, 14 آب, 2018
الكاتب: 
صباح قدسي

محاور عديدة شكّلت عناوين عريضة للقائنا التالي مع السيد مدير عام كهرباء اللاذقية، ومنها الإشكاليات المرتبطة بموضوع تركيب لوحات العدادات الكهربائية في مداخل أبنية مدينة اللاذقية للحفاظ عليها، وتنظيمها وتفادي خطرها، والتساؤلات حول تركيبها مجاناً من قبل الشركة أو بمقابل، وشكاوى بعض المواطنين من مطالبتهم بمبالغ باهظة مقابل تركيبها؟!.
 م. معروف أثناء حوارنا معه لمسنا منه صراحة وشفافية وتجاوباً مع ما طرحناه ونبدأه من تفاصيل وإشكاليات العلاقة بين المشترك والشركة، وأسبابها والحلول الناجعة لتحقيق التوازن في هذه العلاقة، وتحقيق المصالح والمنافع المتبادلة العامة والخاصة.


وقد أجابنا قائلاً: من خلال اللقاءات المستمرة مع الإعلام، وخاصة جريدة الوحدة المحلية نحاول قدر الإمكان تعزيز علاقة المواطن مع الشركة عبر تواصله المباشر، ليكون على دراية بما له وما عليه، وعدم دفعه أي مبالغ مالية إلا من خلال النافذة الواحدة، ومقابل إيصالات رسمية، ونتمنى على الجميع الإسراع بالإبلاغ عن أي حالة تجاوز، أو إساءة قد تبدر عن أيّ موظف في الشركة، ولاسيما أن تواصل المشتركين المباشر مع المؤشرين أو الجباة وليس مع الإدارة قد يخلق إشكاليات وبعض حالات الفساد، فالمواطن يعتقد أنه وبتخلفه عن سداد فواتيره وتهربه من دفع التزاماته، واستجراره الكهرباء بشكل غير مشروع، وأحياناً بالتواطؤ مع أحد العاملين أنه بذلك يحقق مصلحته، لكن العكس هو الصحيح، لأنه وحين يتقاعس عن التزاماته يكون قد تنازل عن حقه، ما يضطره لاحقاً إلى دفعها أضعافاً مضاعفة، وتحمل نتائج ليست بالحسبان، فللفساد طرفان (مواطن وموظف) يسعيان لتغليب مصلحتهما الخاصة على المصلحة العامة، وهذا ما يحدِث الخلل والإشكاليات في علاقة المواطن مع الشركة، وعدم الثقة والمزيد من الشكاوى، وأيضاً الهدر في الثروة الكهربائية.
لا ترتب تكاليف إضافية على الفواتير
وأكد م معروف أنه ليس مطلوباً من أي مواطن يمتلك عداداً كهربائياً دفع أي مبالغ مالية للشركة لقاء تركيب اللوحات الخاصة بالعدادات مهما كانت المبالغ التي قد يطلبها أي كان من الشركة لقاءها، فالشركة مسؤولة وملتزمة بتركيب هذه اللوحات مجاناً لكافة الأبنية المشادة في مدينة اللاذقية، ولا ترد أي تكاليف مقابلها على فواتيره الخاصة، بينما تقع تكاليف تركيب اللوحات بما يخص الأبنية قيد التأسيس ضمن تكاليف عقود التأسيس، ولا يتمّ تركيب هذه اللوحات إلا من قبل الشركة حصراً.
إنهاء لفوضى العدادات
وتابع السيد المدير العام: ضمن خطة الشركة يتم تركيب لوحات العدادات في مداخل الأبنية للتخلص من فوضى العدادات، وأحياناً من خطرها، وأيضاً للحفاظ عليها، ويتمّ التركيب تباعاً بحسب الإمكانيات وتوفر هذه المواد للوصول إلى تغطية كامل عدادات المشتركين في المدينة والتي تقارب 40 ألف مشترك، وقد تمّ سابقاً تركيب عددٍ لابأس به من اللوحات، وفي كل عام يتمّ تركيب ما يقارب ثلاثة آلاف لوحة مجاناً إلا في الأبنية على العظم، والآن وبموجب العقود الخمسة التي تمّ توقيعها سيصل إلى مستودعات الشركة 1250 لوحة جاهزة للتركيب خلال شهر، وسيتمّ تركيبها بشكل تراتبي إلا في حالات الضرورة والخطورة حينها يتمّ تركيبها مباشرة.
هذا وبلغ عدد اللوحات التي سيصار إلى تركيبها وفق ما يلي:
* 300 لوحة سعة 6 عدادات. × 225 لوحة سعة 12 عداداً. × 250 لوحة سعة 10 عدادات.
* 275 لوحة سعة 8 عدادات. × 200 لوحة سعة 15 عداداً.
عشوائية وخطورة تركيب العدادات في السكن الشبابي
حول ملاحظة تركيب وتوضع العدادات الكهربائية في مداخل المحاضر في السكن الشبابي بشكل عشوائي وأحياناً خطر لارتفاعه أحياناً أقل من نصف المتر عن مستوى الأرض وسهولة ملامسة الأطفال له، أجاب معروف باهتمام: سيتمّ خلال يومين التنسيق مع فرع المؤسسة العامة للإسكان لإدراج تركيب اللوحات في عقود التأسيس بالتزامن مع تركيب العدادات بالنسبة للأبنية غير المشادة وبالنسبة إلى الأبنية المشادة ستقوم الشركة بتأمين اللوحات لها وتركيبها نظراً للضرورة.
البدء بالريف بعد استكمال المدينة
ونوه معروف إلى البدء بتركيب اللوحات في الريف في المناطق التي تتواجد فيها أبنية بعد الانتهاء الكامل من تغطية كافة أبنية المدينة.
العمل على تركيب اللوحات وبشكل متزامن مع تركيب العدادات الكهربائية ما يحقق وفراً في المواد والمزيد من الأمان للمواطن.
بطاقة تعريف لكل موظف
وأكد معروف أنه وقريباً سيتم إعطاء كل مكلف بالعمل من قبل الشركة بطاقة تعريف باسمه وصفته ومهمته ومنطقته المحددة، مشدداً على المواطن عدم تجاوبه مع أي عامل دون إبراز مهمته الرسمية، وستتخذ الشركة إجراءات صارمة بما يخص العامل في علاقته مع المواطن، وبالمقابل على المشترك التعاون وتقديم شكواه بخصوص أي إساءة قد تبدر من أي عامل.
ترشيد يوفّر المليارات
وشدد معروف على أهمية وعي المواطن بخصوص ترشيد استهلاك الكهرباء وعدم تشغيله عدة أجهزة في آن معاً، وعدم استجراره الكهرباء بشكل غير مشروع، واستخدام تجهيزات توفير الطاقة ما يحافظ على الثروة الكهربائية، ويضمن استمرارها، ويحقق بالوقت ذاته مصلحة المواطن بعدم الاضطرار لتطبيق التقنين الطارئ، ومنع الأعطال الناجمة عن زيادة الأحمال.
وأكد مدير عام الكهرباء على أهمية عدم دفع المواطن لأي مبالغ تخص الكهرباء إلا بشكل مباشر أصولي من خلال النافذة الواحدة في الشركة، إذ لا يحق للمشترك الدفع إلا عن طريق الإجراءات القانونية وبإيصالات نظامية منعاً للفساد والتجاوزات والإشكاليات.