معاناة تشرين تزداد باستقالتي الخباز والتفاحة

العدد: 
9169
التاريخ: 
الخميس, 9 آب, 2018
الكاتب: 
محسن عمران

زادت معاناة التشرينيين وآلامهم بإعلان عضوي الإدارة المهندس مصطفى خباز والأستاذ عصام تفاحة استقالتيهما الرسمية إلى اللجنة التنفيذية باللاذقية .
وكان الدكتور زهير خير بيك قد أعلن استقالته على صفحته الشخصية على الفيس بوك ثم قدمها كتابية ليرتفع عدد المستقيلين إلى ثلاثة يضاف إليهم رئيس النادي السابق معاوية جعفر المعاقب ويتبقى خمسة أعضاء هم رئيس النادي الحالي المحامي علي نجيب الذي من المتوقع أن يعود خلال اليومين القادمين من إجازة خارج البلد وكلٍ من الكابتن: ياسر بغداد وندرة يازجي وياسر لفاح وعبد الله أرناؤوط وأي استقالة جديدة ستجعل الإدارة في حكم المستقيلة .


وذكر الخباز أن استقالته بسبب أعماله الخاصة وتفرغه الكامل لها هذه الفترة وهذا ما يتطلب منه الغياب عن النادي ولكنه أبدى استعداده لتقديم كل الدعم .
أما التفاحة فقد ذكر على صفحته الشخصية حرفياً:
  بعيداً عن كثرة الكلام والأقاويل . .


عندما دخلنا هذا النادي العريق لم يكن دافعنا سوى الحب.. هذا النادي الذي بني على المحبة ولا يستمر ويعيش سوى بالمحبة، لم يكن لي أي غاية لامادية ولا معنوية سوى محبة النادي، ولم يكن لي أية نية مبيتة مع أحد فعلاقتي بالجميع ممتازة وأخوية والحمد لله وعملنا في الإدارة مجتمعين بكل صدق وإخلاص على تذليل كافة الصعوبات وتحقيق أفضل النتائج ولا يكلف الله نفساً إلا وسعها .. . الاستقالة الشفهية بيني وبين زملائي وأخوتي في الإدارة والنادي أصبحت رسمية وهي على طاولة الأستاذ أيمن أحمد الذي أقدر وأحترم بسبب ظروفي الخاصة التي تعيق استمراري . .
أتمنى التوفيق والنجاح لكل شخص سيعمل من أجل هذا النادي وأنا دائماً داعم وبكل إمكانياتي، فحب تشرين لا يحتاج لتسمية رسمية، كما وأرجو من الجميع العمل على تطبيق أجمل شعارات جمهورنا الغالي (ع الحلوة والمرة) .


الكرة الآن في ملعب اللجنة التنفيذية لترميم ما يمكن ترميمه أو إعادة تشكيل إدارة جديدة تضم داعمين وخبرات أو أن تبقي على الموجودين مع دعم كامل .
 

 

الفئة: