أين البلدية ..؟

العدد: 
9159
التاريخ: 
الخميس, 26 تموز, 2018
في قرية اسطامو، شامية المهالبة، يوجد مجرور مكسور منذ ٨ سنوات والأراضي المحيطة به أصبحت غير قابلة للزراعة عدا عن الحشرات والبعوض والروائح المنتشرة، البلدية التابعة لها القرية على علم بالمشكلة ولكن الحجة بأنه لا يوجد تمويل، بالإضافة إلى عدم وجود كبل هاتف بسبب سرقته من قبل ذوي النفوس الضعيفة، وقد وعدوا بإصلاحه منذ أكثر من شهر ولم يتم العمل عليه، وكذلك فإن ضخ المياه يتم مرتين بالأسبوع لكن في وقت انقطاع الكهرباء مما يحول دون وصولها إلى خزانات البيوت لشدة ضعفها.
الفئة: