أيملكون سند تمليك بالأرصفة!؟

العدد: 
9154
التاريخ: 
الخميس, 19 تموز, 2018
الكاتب: 
بثينة منى
لا يختلف اثنان على أن الأرصفة مخصصة لسير المشاة عليها، وكونها أنشئت من أجلهم فلا بد من أن تكون آمنة قدر المستطاع لتحقق السلامة العامة، وبعيدة كل البعد عن التعديات والمخالفات.
وردتنا شكوى من سكان وطلابٍ بأن الرصيف الواقع أمام الصحة المدرسية في مشروع الزراعة وحتى مشفى درّاج مقابل المدينة الجامعية شهد في الآونة الأخيرة تعديات كبيرة وكثيرة، فكل محل أو مطعم أو مكتبة أو دكان أو بسطة يقوم بنزع الرصيف كاملاً أمام محله ليجعله على مقاس المحل الذي يملكه، ما يثير تساؤلات مشروعة عمّ إذا كان  يملك هذا الشخص سند تمليك بالرصيف؟
وسؤال آخر عن دور عناصر مراقبة المخالفات والتعديات من هذا كله؟! وأين نحن من السلامة المرورية وتوفير أرصفة آمنة؟.
الأهالي يريدون معالجة الأخطار المرورية المترتبة على هذا الرصيف وإعادته إلى سوية واحدة ليتسنى للجميع السير عليه بأمان بما يعطي طابعاً حضارياً، وأمام هذا الواقع السيئ نأمل من الجهات المعنية معالجة حقيقية ونطلب تشكيل لجنة من ذوي الاختصاص للنظر بالأمر ووضع حلول آمنة لحركة المشاة.
 
الفئة: