«مااااء».. ماء!

العدد: 
9154
التاريخ: 
الخميس, 19 تموز, 2018
الكاتب: 
معينة أحمد جرعة
نقص المياه في جبلة، أو بالأصح انقطاعها لساعات طويلة وضخها في أوقات متأخرة من الليل يضطر الأهالي للسهر من أجل تعبئة كل الأواني خوفاً من الحاجة، وخاصة أن موجة الحر الشديدة التي تجتاح مدينة جبلة هذه الفترة تضاعف استهلاك العائلات للمياه، ناهيك عن أن للقاطنين في الطوابق العليا معاناة إضافية فهم ينتظرون وينتظرون بعد الضخ لكن المياه لا تصل إليهم من شدة ضعفها إلّا قبل الانقطاع بفترة قصيرة، أهالي جبلة مازالوا يأملون أن تأتي المياه إليهم في فترة النهار أو على الأقل أن تضخ بغزارة لإيصالها للجميع!.
 
الفئة: