بناء نظام صنعي قادر على رسم الصور باستخدام لوحات لفنانين مشهورين في كلية الهندسة المعلوماتية

العدد: 
9137
التاريخ: 
الثلاثاء, 26 حزيران, 2018
الكاتب: 
نور حاتم

في الفن الجميل، وبشكل خاص الفن المتعلق برسم لوحات فنية معبرة، أتقن الإنسان المهارات اللازمة من أجل رسم لوحات جميلة تتضمن المحتوى الجيد بالإضافة إلى الأسلوب الفني الجذاب، حيث أن طريقة الرسم المتبعة تختلف من فنان إلى آخر، هذا ماتصدّى له المهندسان ذو الفقار مطيع عسيكرية وزين العابدين أديب محفوض في مشروع بعنوان رسم اللوحات باستخدام الـ Deep Learning بإشراف الأستاذ علاء جراد.

       

إذ لا يوجد نظام صناعي يمتلك تلك المهارات الإبداعية. في مشروعنا نقوم بتقديم وظائف نظام صناعي معتمد على شبكة عصبونية عميقة دخله عبارة عن صورتين سنعبر عن صورة الدخل الأولى باسم صورة المحتوى، و عن صورة الدخل الثانية باسم صورة الأسلوب الفني، و تكون مهمة النظام الأساسية هو القيام برسم صور فنية ذات جودة عالية بأسلوب مشابه لأسلوب الفنان الذي نريده. يعتمد هذا النظام الصناعي على العصبونات التي تلعب دوراً أساسياً في فصل المحتوى والأسلوب الفني للصور المدخله و دمجهم في صورة الخرج كالصورة رقم 1 . نقدم أيضاً في الخوارزمية إمكانيات متعددة للتحكم المساحي (spatial control) والتحكم اللوني (color control). وإن الهدف من التحكم المساحي أن نكون قادرين على الفصل بين محتويات الصورة الواحدة مثلاً: فصل الخلفية عن باقي الصورة و بالتالي القدرة على التأثير على أجزاء محددة من الصورة أو حتى تطبيق عدة تصاميمم على نفس الصورة. أما التحكم اللوني فيمكننا من الرسم بألوان صورة و بالأسلوب الفني لصورة أخرى، كالصورة رقم 2.
الفكرة من المشروع: بناء نظام صنعي قادر على رسم الصور باستخدامات لوحات لفنانين مشهورين.
حيث أن دخل النظام الصنعي عبارة عن صورتين:
1- الصورة الأولى: هي اللوحة الفنية المرسومة عن طريق فنانين مشهورين (بيكاسو – فان غول . . . .) وسوف نسميها صورة الأسلوب الفني.
2- الصورة الثانية: هي الصورة التي نرغب برسمها بنفس الطريقة التي رسم بها الفنان اللوحة الفنية وسوف نسميها صورة المحتوى.
يقوم النظام الصنعي بمعالجة الصورة الأولى لكي نحصل على الأسلوب الفني الموجود ضمنها. نقصد بالأسلوب الفني: الأنماط و الأشكال و الألوان الموجودين في اللوحة الفنية.
و يقوم النظام الصنعي  بمعالجة الصورة الثانية و ذلك من أجل الحصول على محتوى الصورة الثانية دون الاهتمام بالتفاصيل الأخرى.
ومن ثم يتم دمج الصورتين معا ضمن النظام الصنعي لكي نحصل على اللوحة الفنية الجديدة. يوجد العديد من المزايا ضمن المشروع منها:
التحكم المكاني: نقصد به فصل خلفية اللوحة عن الجزء الأمامي الظاهر بها و بذلك يتم تطبيق خلفية صورة الأسلوب الفني على خلفية صورة المحتوى والجزء الأمامي من صورة الأسلوب الفني على الجزء الأمامي من صورة المحتوى.
التحكم اللوني: ويقصد به أن نقوم برسم صورة المحتوى بنفس الأسلوب الفني للوحة الفنية ولكن مع الإبقاء على ألوان صورة المحتوى الأساسية دون استخدام الألوان الموجودة ضمن اللوحة الفنية.