الزيتون الأول مساحةً والحمضيات الأكثر إنتاجاً ... استثمار 95.86 بالمئة من الأراضي القابلة للزراعة في اللاذقية

العدد: 
9115
التاريخ: 
الأربعاء, 23 أيار, 2018

يعدّ القطاع الزراعي من أهم القطاعات الاقتصادية في محافظة اللاذقية وذلك بالنظر للدور الذي يلعبه على صعيد تأمين احتياجاتنا من عديد المحاصيل الزراعية وتوفير فرص العمل للآلاف من العاملين في هذا القطاع الذين يعتبرون العمل الزراعي المصدر الرئيسي لعيشهم.
قفزات نوعية وكمية


وتشير الإحصائيات الصادرة عن مديرية زراعة اللاذقية إلى أنّ سياسة الدعم الحكومي لهذا القطاع على مدى العقود الماضية أسفرت عن تحقيق قفزات نوعية وكمية فيه تعبر عنها المؤشرات التي حققها هذا القطاع تلك المؤشرات التي تقول بأن المساحة الإجمالية للمحافظة 229689 هكتاراً وأن مساحة الأراضي المستثمرة هي 104087 هكتاراً وهي المساحة التي تعادل 95,86% من مساحة الأراضي القابلة للزراعة البالغة /210858/هكتاراً والتي تشمل 47,27% من المساحة الإجمالية للمحافظة أما مساحة الحراج فبلغت 85257 هكتاراً تشكل 37,12% من مساحة اللاذقية في حين وصلت مساحة الأراضي غير القابلة للزراعة إلى 34428 هكتاراً تشكل ما نسبته 14,99% من اللاذقية أما المروج والمراعي فتصل مساحتها إلى 1422 هكتاراً أي 0,62% من محافظة اللاذقية.
مؤشرات وأرقام


أمّا بالنسبة للمحاصيل الرئيسية وإنتاجها وفقاً لأرقام 2017 فتشير إحصائيات المديرية إلى تبوء الحمضيات المركز الأول إنتاجاً بواقع 948903 أطنان والمركز الثاني على صعيد المساحة بما نسبته 32% من الأراضي المستثمرة في المحافظة حيث وصل العدد الكلي لأشجار الحمضيات إلى 12406052 شجرة، ووصل العدد المثمر منها إلى 11004049 شجرة، أما المحصول الأول على صعيد المساحة فهو الزيتون الذي وصلت المساحة المزروعة منه إلى 49409 هكتارات والإنتاج النهائي منه إلى 236403 أطنان حيث شكلت نسبة الأراضي المزروعة بهذا المحصول 47% من مساحة الأراضي المستثمرة في محافظة اللاذقية.


أمّا عدد أشجار الزيتون الكلي فكان 10040705 شجرات، المثمر منها: 8730366 شجرة، وتأتي المحاصيل والخضار الشتوية والصيفية في المرتبة الثالثة من حيث المساحات المزروعة بـ 10799,069 هكتاراً أي ما نسبته 10% من الأراضي المستثمرة تليها أراضي السبات والمشاتل والزراعة المحمية و 9940 هكتاراً ومن ثم التفاح بمساحة 2692 هكتاراً و 31305 أطنان من الإنتاج، وأخيراً بلغت  المساحة المزروعة لباقي أنواع الأشجار المثمرة 3368 هكتاراً و 47381 طناً من الإنتاج.

 

                                                                                                                                                                


أرقام موسم 2018
أمّا بالنسبة للمحاصيل الشتوية للموسم الزراعي 2017- 2018 فتبين إحصائيات المديرية وصول المساحة المزروعة بالقمح إلى 2515 هكتاراً اًمّن أصل المساحة المخططة البالغة 8290 هكتاراً والمزروعة بالشعير إلى 280 هكتاراً من أصل 300 مخططة وبالعدس إلى 30 هكتاراً من أصل 35 مخططة وهو ما يعني نسبة تنفيذ وصلت إلى 87% للقمح 127% بالنسبة للشعير و 86% للعدس أما بالنسبة للبيوت البلاستيكية فتبين المديرية بأن عدد المزروع منها خلال 2017 قد وصل إلى 12962 بيتاً من أصل 12200 بيتاً مخططاً لتصل المساحة المزروعة بهذه البيوت إلى 518,5 هكتاراً تقريباً وهي المساحة التي تشغل 0,5 من مساحة الأراضي المستثمرة في المحافظة.
وفيما يتعلق بأهم الأنواع المزروعة خلال موسم 2017-2018، فتقول المديرية بأن البندورة أتت في مقدمة المحاصيل المزروعة في البيوت البلاستيكية بواقع 7959 بيتاً و43500 طناً من الإنتاج يليها الخيار بـ 2276 بيتاً و 5000 طن من الإنتاج تليها بيوت الزينة بـ /491/ بيتاً فباقي الأنواع الأخرى بواقع /1844/بيتاً.

الفئة: