حديقة السـّلطان في جبلة.. جمال يشوبه الإهمال

العدد: 
9111
التاريخ: 
الخميس, 17 أيار, 2018
الكاتب: 
معينة أحمد جرعة

حديقة جميلة توسطت المدينة، أشجارها وارفة الخضار وهي المكان الذي يقصده للاستراحة كل من ضاقت به لفّات السوق وأتعبته أثقال التسوق، وأيضاً هي ملجأ كل من يريد انتظار أمرٍ ما وتوفير أعباء المقاهي والكافيات، ولا يمكن أن ننسى نساءمها الصيفية ولماتها المسائية وخضرتها التي تربعت بين المنازل والمحلات.
 كلّ هذا الجمال يشوبه ينقصه شيء! فعند الدخول إليها تجد أمامك مقاعد تنتظر لاستقبال قاصديها بابتسامة طفلٍ خجول «فرمت»  أسنانه، وهذا حال مقاعدها الخشبية إذ لايستطيع اثنان الجلوس بجانب بعضهما، وتحتاج إلى صيانة أوتبديل.
 نتمنى الاهتمام بهذه المقاعد ويحبذ لو توضع بعض الألعاب من أجل الأطفال، ولتنشط هذه الحديقة وتحسين خدماتها وتصبح مكاناً للراحة وقضاء الأوقات الممتعة!.
 

 

الفئة: