لغة جمالية مفعمة بالحيوية فـــي معـــرض طـــلاب معهــد التربيــة الفنـّيــة

العدد: 
9109
التاريخ: 
الثلاثاء, 15 أيار, 2018
الكاتب: 
رفيدة يونس أحمد

 ضمّ المعرض السنوي لطلاب معهد التربية الفنية التشكيلية المقام في دار الأسد باللاذقية لوحات فنّية تجسد تصورات وانطباعات طلاب المعهد بحسّ شفاف وألوان متجانسة .كما ضمّ المعرض منحوتات وأعمالاً تطبيقية شتى في مختلف أنواع الفنون عبّرت عن لغة جمالية حسّية ملموسة . الأعمال برمّتها تبشر بمستقبل فنّي واعد للطلاب الذين نتمنى لهم النجاح في عملهم الفنّي، وأن تكلل جهودهم بمعارض دائمة مشرقة في الساحل السوري، وأن تتخطى المحافظة. أعمال المعرض تبرز الجهد والتعاون المثمر بين الجميع لإنجاحه وحول هذا المعرض كان للوحدة الاستطلاع الآتي:

والبداية مع..
-رئيس فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية باللاذقية – فرع المعاهد – سارة حسن :
 توطيداً للعلاقات الطيبة التي تربطنا بشريحة الطلبة  والشباب بشكل عام هناك دائماً أنشطة كثيرة لهؤلاء الطلبة بناة المستقبل وركائزه ووسائل نقل المعرفة والعلم الحديث وتأصيل استخدامه في المجتمع السوري، وبسواعدهم وعقولهم ستتمكن سورية من بناء قاعدة علمية حضارية وتعزيز دور العلم في مختلف القضايا، وما قدّم في هذا المعرض وغيره من الأنشطة يعكس هذا الكلام .
-أخيراً: إن ما  تتعرض له سورية يحتّم علينا اليوم الوقوف صفاً واحداً خلف قيادة السيد الرئيس  بشار الأسد والجيش العربي السوري الذي يخوض معارك العزة والإباء لتطهير كل شبر من أرضنا من رجس الإرهاب . المطلوب اليوم من طلبة سورية  هو العمل والمشاركة في إعمار بلدهم .
 - مديرة معهد التربية الفنية التشكيلية رنا بلال:
 في معهد التربية الفنية التشكيلية والتطبيقية وخلال عام دراسي ينتج الطلاب الأعمال الفنية بمختلف الاختصاصات الفنية من خلال المواد التي يدرسها في المعهد، وفي نهاية العام الدراسي يقام معرض فني يضم ما أبدعه الطلاب كتتويج لجهدهم في مختلف المواد، ضمّ معرض هذا العام الأعمال الزيتية والمائية التي تمّ إنتاجها في مادة الرسم والتصوير، مواضيعها (طبيعة صامتة ونسخ عن لوحات عالمية) إضافة إلى لوحات تشريحية لجسم الإنسان ضمن مادة التشريح الفني .أيضاً هناك أعمال نحتية – نحت مباشر وصلصال مشوي (خزف) – جصية وخشبية وخزفية قام بتشكيلها الطالب ضمن مادة النحت والخزف . إلى جانب أعمال تطبيقية بخامات مختلفة، ولوحات تناولت فن الكولاج أبدعها الطالب في مادة الأشغال الفنية . كذلك ضمّ المعرض ملصقات إعلانية هادفة بعدّة اتجاهات (مجتمعية – سياسية وصحية) . إضافة إلى الفخاريات المزخرفة وذلك ضمن مادة الزخرفة والخط، الهدف من إقامة المعرض تعزيز ثقة الطالب بنفسه وتأكيد على شخصيته، وخلق حسّ التنافس بين الطلاب، لأن المعرض يتناول الأعمال المتميزة فقط، إضافة إلى إنماء الذائقة الفنية لدى الطالب والزائر من خلال الإطلاع على الأعمال التي تتناول اتجاهات فنية عدّة، وخلق القدرة على تحليل ونقد العمل الفني، ومن أهداف إقامة المعرض أيضاً: التعريف بالمعهد وبما يدرسه الطالب خلال العام الدراسي من جهة، وإطلاع أولياء الأمور على مواهب وقدرات أبنائهم الإبداعية والابتكارية من جهة أخرى .
 كان للمعرض صدى ووقعاً إيجابياً على زائريه، وكان ذلك واضح من خلال تفاعلهم واستفسارهم عن نوعية الأعمال وطرق تنفيذها .
 من المقترحات التي تدعم العمل بالمستقبل: تسويق الأعمال ضمن معارض تسمح بالبيع بما يعود بالفائدة على الطلاب من جانب وتشجيعهم  على المثابرة وتقديم الأفضل من جانب آخر ، وبذلك تزداد أعداد الطلاب الراغبين بالتسجيل في معهد التربية الفنية التشكيلية والتطبيقية .
 أخيراً: جميعنا متفق على أن العمل الجماعي يخلق حسّ التعاون والألفة بين أفراده، ونحن كسوريّين يد واحدة، وكل منّا يعمل من موقعه لرفع اسم سوريّة عالياً.
 فرايتنا مرفوعة بفضل وعينا وقيادتنا الحكيمة، ونحن على الرغم من الظروف كلها مستمرون ولم ولن نتخاذل بالعمل لأن النور ساطع وسوريتنا تتعافى وتنهض كطائر الفينيق الذي ينهض من رماده . في ظل هذه الحرب الكونية على بلادنا الحبيبة .
 

الفئة: