البناء والتعمير تجري تعديلات على خطتها الإنتاجية

العدد: 
9092
التاريخ: 
الأربعاء, 18 نيسان, 2018
الكاتب: 
نعمان . أصلان

أدخلت الشركة العامة للبناء والتعمير تعديلاً على خطتها الإنتاجية للعام الحالي زاد بموجبه إجمالي مبالغ هذه الخطة  من 15,7 مليار ليرة سورية إلى 24 مليار ليرة وهو ما يعادل زيادة 50% من الخطة السابقة.
 التوازن 
وقالت الشركة في مذكرة معدة من قبلها: إن الهدف من هذه الزيادة هو الوصول خلال هذا العام إلى التوازن والسعي لتحقيق ربح مخطط يصل إلى 450 مليون ليرة سورية بدلاً من الخسارة التي كانت تصل وفق الخطة السابقة إلى 1449 مليون ليرة سورية حيث تعول الشركة في سعيها لتحقيق هذا التوازن على حصولها على الموافقة اللازمة على نتائج دراسة إعادة التوازن العربي لمعظم المشاريع القديمة التي كانت تنهض بتنفيذها والبدء بتنفيذ جملة من العقود الجديدة التي أبرمتها خلال الفترة الماضية أو التي ستربحها خلال الفترة القادمة والتي يؤمل أن تحقق الأهداف التي رسمتها من خلال هذه الخطة المعدلة والتي تسعى الشركة لتنفيذها بشكل كامل أو ربما تتجاوزها بأكبر نسبة ممكنة وكل ذلك بشكل يتناسب مع طموح الشركة وإمكانياتها .
 تفاصيل الخطة الجديدة
أما في تفاصيل هذه الخطة المعدلة فقد علمت الوحدة بأن القيمة الإجمالية لهذه الخطة والبالغة 24 مليار ليرة ستوزع على 4,6 مليار ليرة سورية لكتلة الرواتب والأجور و14,8 مليار ليرة للمستلزمات السلعية و3,45 مليار للمستلزمات الخدمية و568,7 مليون ليرة للمصروفات التحويلية وأشارت المذكرة المعدة من قبل الشركة بهذا الخصوص إلى أن هذه المبالغ ستوزع على مختلف الفروع التابعة لها في دمشق والمناطق الوسطى و الساحلية والشمالية والشرقية والإنشاء السريع والإدارة العامة مبينة أن نسبة كتلة الرواتب تعادل20% من الخطة بينما تصل نسبة المستلزمات السلعية إلى 62% والمستلزمات الخدمية إلى 14% والمصروفات التحويلية إلى 2%.
تحديات بانتظار الحل
وفيما سجلت قيمة الأعمال المنفذة من قبل الشركة خلال العام الماضي 16,8 مليار ليرة سورية توزعت على المشاريع التي تقوم البناء والتعمير بتنفيذها على امتداد المحافظات السورية والتي تشمل بشكل رئيسي مشاريع السكن الشبابي والأبنية الحكومية والمنشآت التعليمية في جامعات ومدارس ومحطات معالجة وغير ذلك من البنى التحتية فإن الكثير من التحديات تواجه تنفيذ هذه الخطة وأهمها الديون الكبيرة المستحقة لها على الجهات العامة صاحبة المشاريع إضافة لتسرب العمالة الماهرة والخبيرة وقِدم الآليات والمعدات الهندسية والإنتاجية وهو الأمر الذي يكلف الشركة المبالغ الكبيرة لإصلاحها وصيانتها و ذلك إضافة لارتفاع تكاليف تأمين مستلزمات العمل وغير ذلك من الصعوبات التي نأمل من الشركة تجاوزها والنجاح في الاستحقاق الذي وضعته أمام نفسها والكامن في تحقيق هذه الخطة الطموحة لكون هذا النجاح خطوة باتجاه هذه الشركة العامة التي كان لها دور كبير في إنجاز كثير من الصروح الحضارية التي تمتد على امتداد خارطة الوطن
 

الفئة: