كرنفـــال ســــاحلي

العدد: 
9091
التاريخ: 
الاثنين, 16 نيسان, 2018
الكاتب: 
ثائر أسعد

يمني عشاق كرة القدم  بناديي جبلة وشقيقه الساحل أن يكون لقائهما يوم الأربعاء القادم على أرض ملعب البعث بجبلة ضمن الجولة السابعة من الدوري المؤهل لدوري المحترفين كرنفالآ كرويآ ساحليآ لأنه من الديربيات الساحلية الجديدة العهد .
لقاء الأشقاء بعد غد  يحمل بين طياته الكثير من التنافس الرياضي بعد أن أستطاع نادي الساحل وعن جدارة واستحقاق أن يتصدر لغاية الآن هذا الدوري وأن يضع قدمآ بدوري المحترفين بعد أن حقق أربعة أنتصارات وتعادل وخسارة جامعآ 13 نقطة وضعته قريبآ جدآ من ملامسة حلم محافظة بإكملها ( طرطوس ) بالمشاركة العام القادم مع كبار الكرة السورية .
نادي الساحل المتحفز لتحقيق حلم جماهيره يستحق كل الإشادة والإحترام ليس لحسن نتائجه فقط بل لإمتلاكه إدارة مواكبة لكل صغيرة وكبيرة لفريقها ومقدمة له كل الدعم المالي والمعنوي ومحققة لجميع متطلبات النجاح فكان هذا النجاح للنادي ثمرة عمل متكامل بين الإدارة والفريق والجمهور السحلاوي الرائع الذي يقدم نفسه لغاية الآن على أكمل وجه كجمهور متعطش لرؤية نجومه مع كبار اللاعبين بخارطة الكرة السورية .
على المقلب الآخر تدخل نوارس جبلة المبارة وعينها على النقاط الثلاث ولاشيء سواها لتقلص فارق النقاط الأربع بينها وبين الساحل بعد أن جمعت تسع نقاط فقط من فوزين وثلاثة تعادلات وخسارة يتيمة أمام الساحل بمرحلة الذهاب ولتقطع الطريق على المنافسين المتربصين خلفهما الحرية والفتوة ولكل منهما ثماني نقاط.
جبلة وبكل شفافية يدخل المباراة مثقل بجملة من المتاعب والهموم نتيجة المشاكل الجمة التي عصفت ومازالت تعصف به جراء التقصير الكبير من الإدارة الجبلاوية تجاه فريقها ماديآ ومعنويآ، فهل يعقل أن يكون هم اللاعبين منذ بداية رحلة الدوري أن يقبضوا رواتبهم المتأخرة دومآ عن الدفع  ومقدمات عقودهم المستحقة منذ حين ناهيك عن الإبتعاد الجماعي من أعضاء الإدارة عن دعم الفريق وحتى الوقوف معه في حله وترحاله.  فهل من المعقول أن يسافر الفريق إلى مباراة  الكسوة دون أن يرافق الفريق لارئيس ولا عضو من إعضاء الإدارة  بخطوة مجهولة المرامي والأهداف؟ لن نطيل بالتفاصيل المؤلمة التي تحتاج لصفحات كثيرة لنسلط الضوء عليها الآن وسنأجلها لوقت لاحق وسنكتفي بما ذكرناه فقط الآن .
بالعودة  للمباراة التي نتمناها ان تكون  كرنفالآ ساحليآ  مميزآ لإن مايجمع الناديان أكبر بكثير مما يحاول البعض (فيسبوكيآ) من أشعال خلافات صبيانية أختلقها بعض الصبية على صفحاتهم .
فجبلة ستفتح ذراعيها مرحبة بإشقائها من نادي الساحل ليتعانقا سويآ بإرض الملعب لعل الله أن يمنحهما معآ بطاقتي التأهل لدوري المحترفين .
 

الفئة: