ســـيمفونيات شـــــــعريـّة في ثقــافي جــبلة

العدد: 
9090
التاريخ: 
الأحد, 15 نيسان, 2018
الكاتب: 
سماح العلي

أقيمت  ظهرية شعرية ضمن نشاطات مركز ثقافي جبلة التي لا تتوقف،  أحيا الظهرية الشعراء حسن محرز، سميا صالح، ونيراز محمد, قدم الشعراء الشاعر محمود اسماعيل.
البداية كانت مع الشاعر حسن محرز وهو مدرّس لغة عربية عرف بكتابة الشعر الموزون وأناقة الأسلوب وطريقة الإلقاء حيث يشدّ المتلقي بلا صوت شديد الارتفاع, و قرأ قصيدتين غزليتين، ومن قصيدة «صرخة الوجد» وهي من مجموعته الشعرية ألحان الندى والتراب, اخترنا هذه الأبيات:
 دثرينــــــــــــــي بليلك المســــــدول
                  وصــــــــــــــليني بلجنك المعســــــــــــول
فدويَ الرعودِ أرعــــــــــش حزني
                  ولواني عن همســـــــــــك المعســــــــــــول
وليالـــــــــي كانــــــــــــون طــــــــال مداهـــــا
                                                    ذكرتنـــــــي بطــــــرفك المكــحول
ثم جاء دور الشاعرة سمية صالح من طرطوس والتي ألقت قصائد وطنية , كان الشهيد حاضراً فيها كما في وجدان كل سوري شريف.
من قصيدة «إلى أحمد» المهداة للشهداء, اخترنا:
يضيء الشهيد المدى والضياء
ويبعث روح النقاء لأهل النقاء
وعطر الوفاء لأهل الوفاء
ويلحقنا نحن أهل الخطايا بأهل الكرامات والأنبياء
فواسطة اللغة بين التراب والسماء


أما الختام كان مع الشاعرة الشابة  نيراز محمد وهي خريجة كلية التربية  حيث ألقت عدة نصوص نثرية منوعة منها: «أنا لست شاعرة» واخترنا منها هذه السطور:
أنا لســــــــــــــتُ شــــــــــــــــــــــاعرة
أنا أهذي بأغنيــــــــــــــــة الليل
فيولد الـــــــــــــــقمر
أحيك الــــــــــــــفجر ألون الشــــــــــــــــــــــــطآن
أنــــــا أردد نــــجوى الــــــــــــحروف
أغني
أراقـــــــــــــــــــص الــــــــــــغزل
وأعـــــــــــبث بتــــــــراب الـــــــــــقمر
مــــــن جــــــبين الشــــــــــــــــمس
أوقـــــــــــــــــــد قلــــــــــــــــمي.
 

الفئة: