بعـــد فوزهـــم ببطـــولة أشبــــال الجمهــــورية لورنس الشمالي: محبــة اللاعبيـن وراء هـذا الإنجـاز

العدد: 
9071
التاريخ: 
الثلاثاء, 13 آذار, 2018
الكاتب: 
لؤي حبيب

 أكد مدير منتخب اللاذقية للأشبال بكرة القدم الكابتن لورانس الشمالي أن منتخب اللاذقية حقق بطولة سورية عن جدارة واستحقاق بعد وصوله للمباراة النهائية من دون أي خسارة ، وجاء ذلك لمحبة اللاعبين لبعضهم البعض داخل الملعب وخارجه وأن الكادر التدريبي عمل ما بوسعه لتحقيق هذا الإنجاز رغم قلة فترة التحضير التي لم تتجاوز الـ 15 يوماً لكن التزام اللاعبين وتعاون الأهالي إضافة إلى متابعة اللجنة الفنية للمنتخب ممثلة بالكابتن كيفورك أسهمت كلها بتحقيق هذا الإنجاز الغير مسبوق.
 وعن مستوى المنتخب خلال المباريات قال لورانس :  هناك لاعبون جيدون جداً وبصراحة أبرزهم هداف اللاذقية لهذه الفئة أنيس قاسم الذي نال لقب الهداف برصيد 18 هدفاً من خلال 9 مباريات وكان علامة فارقة بالمنتخب وهناك لاعبون متميزون أيضاً من كل أندية المحافظة سيكون لهم مستقبل جيد .
 وعن أصعب المباريات التي لعبها المنتخب قال: مباراة النصف نهائي مع منتخب حماة كانت الأصعب حيث فزنا باللاذقية 2/1 وتعادلنا إياباً 1/1 كون منتخب حماة يضم لاعبين متميزين وقامات جسدية كبيرة وبعض اللاعبين يملكون مهارات فنية رائعة ، عن الصعوبات التي واجهت المنتخب قال: لم يكن هناك أي صعوبة ، وإن وجدت كان يتم حلها فوراً بوجود اللجنة الفنية لكرة القدم ووجود رئيس فرع الاتحاد الرياضي باللاذقية حيث قدم كل التسهيلات للمنتخب وحضر بعض المباريات.
 - في ختام حديثه شكر لورانس كل من كان وراء هذا الإنجاز من أهالي اللاعبين أولاً لتعاونهم مع الجهاز التدريبي وعدم التدخل بشؤون المدرب إضافة للجهود الكبيرة التي بذلها الجهاز التدريبي بقيادة الكابتن محمد عكيل ومساعده الكابتن نقي علوش ومدرب الحراس عبد السلام ديب والمعالج شبلي المصري وتوجه بالشكر للقيادة السياسية والرياضية التي وقفت إلى جانب المنتخب منذ بداية فترة التحضير وقدمت التجهيزات والمكافآت المادية لكل اللاعبين، وللجنة الفنية الفرعية باللاذقية ممثلة برئيسها الكابتن كيفورك لمتابعته كل شيء يتعلق بالمنتخب وهو مع بقية أعضاء اللجنة هم من انتقوا اللاعبين لتمثيل المنتخب من خلال بطولة المحافظة التي جرت وتم انتقاء اللاعبين من كل أندية المحافظة وهذا الانجاز يعتبر مهماً للاعبين أولاً وللمحافظة ثانياً ومبروك للمحافظة وأنديتها هذا الإنجاز واللاعبين الأبطال هذا الإنجاز فهم يستحقون كل الشكر والتكريم لأنهم يستحقون ذلك.
- لورانس الشمالي بدأ حياته الكروية من صغار جبلة وحتى الرجال ولعب لتشرين ، اعتزل باكراً لتعرضه للإصابة وهو حالياً مدرب شباب جبلة بكرة القدم وهو شقيق الكابتن عمار وأيهم الشمالي وهم من عائلة محترمة وذو أخلاق عالية جداً جداً.
 

الفئة: