مسيرة كرنفالية في اللاذقية بذكرى ثورة آذار

العدد: 
9068
التاريخ: 
الجمعة, 9 آذار, 2018
المصدر: 
سانا
اللاذقية

بمناسبة الذكرى الخامسة والخمسين لثورة الثامن من آذار المجيدة انطلقت مسيرة كرنفالية من أمام مدرسة الشهيد جول جمال في ساحة الشيخ ضاهر حتى دار الأسد للثقافة تقدمتها الفرقة النحاسية لشبيبة الثورة.

وأقيمت أيضاً احتفالية فنية لأطفال من شبيبة الثورة في مؤسسة التبغ بمدينة جبلة تضمنت عروضاً غنائية راقصة تحاكي هذه المناسبة الوطنية، وتمجد الانتصارات والإنجازات التي حققتها ثورة الثامن من آذار، وما تلاها منذ ذلك اليوم حيث يحقق الجيش العربي السوري الانتصارات على الإرهاب في كل بقعة من أرض الوطن.

وبهذه المناسبة زار محافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم وأمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور محمد شريتح اللذان شاركا في المسيرة الكرنفالية اليوم مقبرة الشهداء في بسنادا وضريح القائد المؤسس حافظ الأسد ووضعا أكاليل من الزهور على أضرحتهم وقرأا الفاتحة على أرواحهم الطاهرة.

وكرم المحافظ وأمين الفرع عدداً من عمال مؤسسة تبغ جبلة وأفرانها وعمال الكهرباء تقديراً لجهودهم في خدمة الوطن والمواطن.

وفي تصريح صحفي عقب الاحتفالية والتكريم أكد السالم أهمية الإنجازات التي كرستها ثورة الثامن من آذار عسكرياً واقتصادياً وفي كل المجالات الخدمية مشيراً إلى أن حرب تشرين التحريرية أبرز هذه الإنجازات حيث يواصل الجيش العربي السوري انتصاراته ضد الإرهاب الذي حاول تدنيس أرض سورية والنيل من شعبها.

بدوره نوه شريتح في تصريح مماثل بما حققته ثورة الثامن من آذار المجيدة حيث يجسد أبناء الوطن كل يوم انتماءهم لوطنهم واستعدادهم للذود عنه ضد كل من يحاول النيل منه وبذلوا الدماء الطاهرة لصون هذا الوطن ووحدته فكان الجيش العربي السوري أمثولة في البذل والعطاء والفداء.

وشارك المحافظ وأمين الفرع في هذه النشاطات قائد شرطة المحافظة ورئيس اتحاد شبيبة الثورة في سورية الدكتور معن عبود.