النقل الداخلي ثانياً و ثالثاً و ...

العدد: 
9068
التاريخ: 
الخميس, 8 آذار, 2018
الكاتب: 
ميساء رزق
تحدثنا سابقاً عن الازدحام الشديد على باصات النقل الداخلي في اللاذقية ومعاناة المواطنين لاقتناص موطئ قدم، يضمن لهم وصولهم إلى مبتغاهم من المدينة وإلى الكراج وبالعكس.
لفتنا النظر للمشكلة أكثر من مرة  بالنيابة عن مئات الآلاف من الركاب على أمل أن تصل شكوانا لأصحاب القرار والمعنيين بوضع حدٍ لهذه المعاناة اليومية وإيجاد حلولٍ هم أدرى بشعابها وطرقها ومنحنياتها.
 ملاحظة: الصور المرافقة من موقع الكراج في الساعة الحادية عشرة إلا ربعاً أي ليس في وقت الذروة - مواطننا صبور وهو بانتظار الحل
 
الفئة: