مساهمات الأصددقاء

العدد: 
9052
التاريخ: 
الأربعاء, 14 شباط, 2018

لماذا اخترع الإنسان الأول الكتابة؟

 
 مساهمة جميلة وصلتنا من الصديقة جوى نورس محمد - مدرسة الشهيد عماد الدين ديب تقول فيها :
مع تطور حياة الإنسان الأول، وتكوين المجتمعات البشرية، وجد الإنسان نفسَه غيرَ قادر على التفاهم مع الآخرين، فاهتدى إلى اللغة وعايش المجتمعات الأخرى فاخترعَ الكتابة لحفظ إنتاجِه الفكري وميراثه الثقافي والعلمي من الاندثار ولتتوارثه الأجيالُ اللاحقة. ففي عام 5000 قبل الميلاد، ابتدعَ الإنسانُ الكتابة في بلاد الرافدين، وذلك مع التوسع في الزراعة وبداية ظهور المدن والمجتمعات الحضرية ورواج التجارة وظهور العربة ذات العجلة والسفن الشراعية، فكانت اللغة أداة اتصال وتفاهم كما ظهرت الكتابة على الألواح الطينية باللغة المسمارية عام 3600 قبل الميلاد وكان ينقش على الطين، وهو طري بقلم سنه رفيع، ثم يجفف الطين في النار أو الشمس. أما لماذا أعطى ذلك الإنسانُ الأولُ الأهمية الكبيرة للكتابة؟ فكان بهدف : تسجيل تاريخ الشعوب والقوانين الخاصة بها. و الحفاظ على العلوم والمكتشفات من الضياع، لتوريثها للأجيال القادمة دون عناء أو تكلف.
وكذلك لأنها لغة اتصال وتواصل مفهومة يتم من خلالها تبادلُ الرسائل إضافة إلى المعاملات الرسمية، والسجلات التجارية في ذلك الوقت.
  أضف إلى معلوماتك

معلومات مفيدة تضمنتها مساهمة الصديق كرم مازن شغري- مدرسة الشهيد يوسف فارس يقول فيها :
 * القمر تابع لكوكب الأرض، دورته حول نفسه تستغرق يوماً و7 ساعات و41 دقيقة. أما دورته حول الأرض، فتستغرق 9 أيام و22 ساعة و44 دقيقة و258 ثانية.
* الموناليزا لوحة شهيرة للفنان العالمي ليوناردو دافنشي بدأ برسمها عام 1503 وانتهى منها عام 1510للميلاد.
* روبرت كوخ طبيب ألماني (1843 – 1900) اكتشف جرثومة السل.
* لويس سبستيلن مخترع فرنسي هو أول من طبّق عملياً الهبوط بالمظلة من برج عالٍ عام 1783 .
* مخترع آلة الأكورديون الموسيقية، الألماني بوشمان عام 1822 .
* مخترع سماعة الطبيب هو الفرنسي رينيه لاينك، عام 816 للميلاد .
* المصريون القدماء هم أول من استخدم القمح في صناعة رغيف الخبز عام 5400 قبل الميلاد، بينما لم تتعرف أوروبا إلى القمح إلا في العام 2000 قبل الميلاد.
أنواع الخرائط

الخرائط وأنواعها وتاريخها عبر العصور عنوان مساهمة الصديق محمود (ابن الشهيد) أيمن صالح- مدرسة الشهيد علي بلال بشور- الدعتور يقول فيها:
الخرائط تعود إلى آلاف السنين، ابتداءً من رسمها على الكهوف، إلى الحضارات البابلية واليونانية والصينية والهندية ثم العصور الوسطى وانتهاءً بالعصور الحديثة. وتعتبر خريطة (الإدريسي) من أدق الخرائط التي رسمت في العصور الوسطى. كما عَرف العلماءُ العرب محيط الكرة الأرضية، وحدّدوه ب 40000 كم.
أما في عصر النهضة الأوروبية، فبدأت رحلات الاستكشاف للقارتين، وأصبحت الخرائط في أوج قيمتها، وغاية في الدقة والتفاصيل، أما العصر الحالي فهو يعتبر مكملاً أساسياً، حيث أصبحت الصورُ الملتقطة من الجو والفضاء الخارجي، أكثر تأكيداً لما سبقها من خرائط، كما اعتمد (خط غرينتش) كمعيار دولي ثابت للمصورين منذ العام 1884.أما أنواع الخرائط فهي: الخرائط السياسية التي تحدد عليها حدود كل دولة ولزيادة الإيضاح يتم تلوين كل دولة بلون مميز لها. والخرائط الاقتصادية: وتعنى هذه الخرائط بتحديد مناطق الثروات والفعاليات الاقتصادية سواء أكانت زراعية أم صناعية أم تجارية أم طرق مواصلات أم غيرها. والخرائط التضاريسية التي تعنى بتمثيل سطح الأرض من جبال وسهول وهضاب وتلال وأودية وغير ذلك ويستخدم في هذا النوع من الخرائط التلوين أو التظليل لزيادة وضوح الخرائط ولتمييز الأشكال الأرضية المختلفة وتوزيعها. و الخرائط البشرية التي تهتم بتوزيع السكان على سطح الأرض، وبيان مناطق الكثافة السكانية وغير ذلك. الخرائط المناخية التي تهتم بالظواهر المناخية السائدة كتوزيع الحرارة والأمطار والرطوبة واتجاهات الرياح والضغط الجوي.

الفئة: 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة